الجمعية الكويتية للإغاثة تُسير 18 شاحنة مساعدات من تركيا إلى الداخل السوري – المدى |

الجمعية الكويتية للإغاثة تُسير 18 شاحنة مساعدات من تركيا إلى الداخل السوري

أعلنت الجمعية الكويتية للإغاثة اليوم الخميس تسيير 18 شاحنة مساعدات انسانية من مدينة (هاطاي) جنوبي تركيا الى الشعب السوري في الداخل.

وقال المدير العام للجمعية عبدالعزيز العبيد لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان الجمعية قامت بالتعاون مع الجمعية الكويتية للعمل الانساني بتجهيز الشاحنات إضافة إلى توزيع (كوبونات) للأسر السورية اللاجئة بتركيا لشراء احتياجاتهم الضرورية.

وأضاف ان تلك المساعدات الانسانية والتي تضمنت سلات غذائية وبطانيات وطحينا وخياما ومواد تدفئة وفرشا تأتي ضمن جهود الجمعيتين للتخفيف من معاناة الأشقاء السوريين في ظل الأجواء القاسية خاصة في فصل الشتاء.

وأعرب العبيد عن شكره لكل من ساهم في هذه الحملة الانسانية من متبرعين ومحسنين على تبرعهم ووقوفهم الى جانب اخوانهم السوريين.

ومن جانبه قال رئيس الوفد الكويتي الى تركيا محمد الهولي ان الفريق الكويتي تمكن من تنفيذ برنامج (حملة دفء الانسانية) الاغاثي رغم برودة الطقس وتساقط الامطار والثلوج ايمانا بالواجب الانساني تجاه الأشقاء السوريين.

وأوضح الهولي ان الشاحنات التي بلغت كلفتها 80 ألف دينار (الدولار يعادل نحو 305ر0 دينار) ستدخل الاراضي السورية لتوزيعها على الأسر السورية في الداخل.

وضم الوفد الكويتي الذي سينهي برنامجه في (هاطاي) يوم السبت المقبل نصار عبدالجليل وحمد النمش ومحمود المسباح.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد