فهاد: الهوية الوطنية ليست مجالا للمساومة – المدى |

فهاد: الهوية الوطنية ليست مجالا للمساومة

اعتبر النائب عبدالله فهاد أن الكويت تواجه مجموعة من الأخطار الخارجية في ظل الأحداث التي تجري حاليا في الإقليم، مطالبا بتعزيز الجبهة الداخلية وحمايتها، قبل التفكير في حماية الحدود من الأخطار الخارجية.
وأضاف فهاد: كثير من الإجراءات والقرارات التي اتخذتها الحكومة مؤخرا تأتي ضد تعزيز الجبهة الداخلية، وأبرزها ملف الجنسية، مؤكدا أن الهوية الوطنية ليست مجالا للمساومة على الإطلاق، وللأسف جاء اليوم الذي تستخدم فيه السلطة هذا الملف استخداما سياسيا للانتقام من خصومها.
ودعا إلى الاستعجال في حل قضية البدون الذين يتعرضون لظلم عظيم، وألا تكون سياسات الحكومة في معالجة الاختلالات في الميزانية ووقف الهدر على حساب جيب المواطن، مطالبا بوقف المساعدات والهبات التي تمنح للجميع، خاصة التي لا نرى لها أي فائدة أو أثر على أرض الواقع.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد