قراصنة كمبيوتر يستهدفون موقعا إلكترونيا عسكريا تايلنديا ويكشفون عن ميزانية للجيش – المدى |

قراصنة كمبيوتر يستهدفون موقعا إلكترونيا عسكريا تايلنديا ويكشفون عن ميزانية للجيش

كشفت السلطات التايلندية اليوم السبت عن اختراق موقع الإلكتروني تابع للجيش في هجوم الكتروني مستمر تشنه مجموعة من «قراصنة الكمبيوتر» احتجاجا على قانون، تم تمريره حديثا متعلقا بجرائم الانترنت.

وذكر مدير مركز «الانترنت العسكري» ريتي إينترافود أنه تم اختراق الموقع الالكتروني للمنطقة العسكرية التايلاندية الملكية الثانية.

وقال ريتي للصحافيين إن البيانات العسكرية السرية مازالت سليمة، على الرغم من ذلك، حيث أنها ليست متصلة بالموقع الالكتروني.

وكانت الجماعة قد نشرت بالتفصيل في وقت لاحق أمس الجمعة ميزانية في شأن مشاريع التجريف الخاصة بالموارد المائية للجيش في عام 2016، على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك».

وأشارت الجماعة أيضا إلى ميزانية بقيمة أربعة ملايين باهت (111 ألف دولار)، تم توفيرها للاجر الاضافي.

وأعلن قراصنة الكمبيوتر، عن هجوم الكتروني آخر مقرر، يوم الاثنين المقبل وأعطوا للحكومة التايلندية مهلة حتى الثلاثاء المقبل لإلغاء مشروع القانون الجديد الخاص بالجرائم الالكترونية.

وينص التشريع المتعلق بالجرائم الالكترونية، الذي وافق عليه البرلمان بالإجماع، على تجريم توزيع معلومات على شبكة الإنترنت توصف بأنها تضرب«السلامة العامة» و «الاستقرار الاقتصادي».

وقال مدير قسم منظمة هيومان رايتس واتش في آسيا براد ادامز «تبنى التشريع المتعلق بالجريمة الإلكترونية يشدد القيود على التعبير على شبكة الإنترنت في تايلند».

وأضاف «تم محاكمة المئات من النشطاء منذ انقلاب مايو 2014 لتعبيرهم عن حريتهم على شبكة الإنترنت، وهذه التعديلات الأخيرة سوف تجعل من السهل على المجلس العسكري معاقبة منتقديه».

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد