لافروف: فرض الهدنة في سوريا يمنح المسلحين فرصة للتزود بالسلاح والعتاد – المدى |

لافروف: فرض الهدنة في سوريا يمنح المسلحين فرصة للتزود بالسلاح والعتاد

شكك وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف اليوم الاربعاء في الدعوات الرامية الى فرض هدنة في سوريا قائلا ان هدفها يكمن في منح المسلحين فرصة لالتقاط الانفاس والتزود بالسلاح والعتاد.
وقال لافروف في تصريح نقلته وكالة انباء (نوفوستي) الروسية انه “لا احد يطالب بفرض وقف اطلاق النار في العراق او ليبيا او اليمن قبل الجلوس الى طاولة المفاوضات” معربا عن اعتقاده ان الغرض من هذه الدعوات في سوريا يكمن في تمكين المسلحين من تعزيز قدراتهم القتالية والتزود بسلاح وعتاد جديدين.
وأوضح ان ابقاء ثغرات في الحصار المفروض حول الموصل سمح لمسلحي تنظيم ما يسمى بالدولة الاسلامية (داعش) بالتوجه بسلاحهم وعتادهم الى مدينة تدمر في سوريا.
وشدد لافروف على ان المهمة الراهنة تكمن في اعادة الحياة الى طبيعتها في حلب نافيا وجود اي توجه لدى روسيا لارغام المدنيين على مغادرة المدينة.
وقال ان روسيا على تواصل مع جميع الجماعات المعارضة في سوريا باستثناء جبهة النصرة و(داعش) مشيرا الى ان “واشنطن لا تريد بأي شكل المشاركة في التصدي لجبهة النصرة”.
ووصف لافروف المشاورات الامريكية – الروسية على مستوى الخبراء في جنيف حول سوريا بانها “دواوين لا جدوى منها

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد