«الأشغال»: الخلطة الأسفلتية الجديدة نجحت في مواجهة «الحصى المتطاير» – المدى |

«الأشغال»: الخلطة الأسفلتية الجديدة نجحت في مواجهة «الحصى المتطاير»

أكدت وزارة الأشغال العامة، اليوم الثلاثاء، نجاح «الخلطة الاسفلتية» الجديدة التي بدأت تجربتها في عدد من طرق البلاد منذ اكتوبر 2015 في صيانة الطرق ومواجهة مشكلة تطاير الحصى.

وقالت الوزارة في بيان صحافي، إنه في سبيل القضاء على مشكلة تطاير «الحصى» في بعض الطرق، تم التعاقد مع مختبر النقل والابحاث البريطاني «تي.آر.إل» لتصميم خلطة اسفلتية لمعالجة هذه المشكلة.

وأضافت ردا على ما تم تداوله أخيراً في بعض وسائل التواصل حول معالجة الوزارة لمشكلة تطاير الحصى، أنه وفقا لبنود التعاقد يقوم المختبر البريطاني في نهاية كل عام بتقييم تلك «الخلطة» مع ادخال التحسينات والتطويرات الدائمة والمستمرة عليها وفقا لاحدث المواصفات العالمية، وذلك لمدة خمس سنوات قادمة.

وأوضحت انه في اكتوبر 2015 تم بالفعل تنفيذ طريق تجريبي على الطريق الدائري السادس من المحطة رقم 10.0 كيلومتر الى المحطة 9.0 كيلومتر باتجاه الشرق الواصل الى منطقة المسيلة.

وذكرت انه تم فرش «الخلطة الجديدة» بالمنطقة المشار اليها بهدف تعريضها للاحمال المرورية والاجواء المناخية المتنوعة، وذلك لرصد ومتابعة التغيرات التى قد تطرأ عليهاخلال عام كامل بغية الوصول الى الخلطة التصميمة المناسبة للطرق.

وأفادت «الاشغال» انه بعد مرور عام على تنفيذ هذا الطريق التجريبي وبإجراء الفحوصات اللازمة داخل المختبرات ثبت نجاح «الخلطة» وقدم المختبر البريطاني تقريرا بذلك مطلع نوفمبر الماضي، مبينة انه سيتم تعميم مواصفات تلك الخلطة لاستخدامها في مشاريع الصيانة المستقبلية مع توافر الميزانية اللازمة لذلك.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد