بعد اتهامها بالتعاون مع صحيفة كردية.. محكمة تركية تُفرج عن الروائية أصلي اردوغان – المدى |

بعد اتهامها بالتعاون مع صحيفة كردية.. محكمة تركية تُفرج عن الروائية أصلي اردوغان

مرت محكمة تركية اليوم الأربعاء بالإفراج عن الروائية الشهيرة أصلي اردوغان التي اوقفت في اغسطس الماضي بتهمة التعاون مع صحيفة قريبة من الاكراد، بحسب ما أفادت وسائل إعلام محلية.

وذكرت شبكة “ان تي في” أن المترجمة والمؤلفة نجمية الباي البالغة من العمر 70 عاما والتي أوقفت في اغسطس أيضا، سيطلق سراحها.

وستستفيد الاثنتان على حد سواء من إفراج مشروط طوال مدة محاكمتهما، وفقا لوسائل الإعلام. وكانتا أوقفتا خلال عمليات التطهير التي نفذتها السلطات التركية في أعقاب الانقلاب الفاشل في منتصف يوليو.

وتطالب النيابة العامة بعقوبة السجن المؤبد لتسعة من المتعاونين مع صحيفة “أوزغور غونديم” المؤيدة للأكراد، بينهم أصلي اردوغان ونجمية الباي.

وهؤلاء متهمون بأنهم “أعضاء منظمة إرهابية مسلحة” وبـ”المساس بوحدة الدولة ووحدة أراضي البلاد” و”الدعاية لمنظمة إرهابية” وفقا لائحة اتهام أولية أوردتها وسائل إعلام تركية.

درست أصلي أردوغان الفيزياء وحازت جوائز عدة، وليست هناك علاقة أسرية تربطها بالرئيس رجب طيب أردوغان.

وتمت ترجمت رواياتها إلى لغات عدة. ويندد آخر كتاب لها ترجم الى الفرنسية عنوانه “بناء الحجر” (2013) بالتعذيب وظروف الاحتجاز في تركيا.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد