بعد «قنبلة» سالي.. تعيين وافدة أخرى بـ1500 دينار في «الإعلام».. ومغردون: «باعها سلمان» – المدى |

بعد «قنبلة» سالي.. تعيين وافدة أخرى بـ1500 دينار في «الإعلام».. ومغردون: «باعها سلمان»

لم تمض سوى ساعات قليلة على القنبلة التي انفجرت على مواقع التواصل الاجتماعي وطالت شظاياها وزارة الإعلام التي هبت مدافعة عن الوافدة التي تعمل لدى الوزارة وتتقاضى راتبًا شهريًا قيمته (1500) دينار كويتي، فقد انتشرت صورة لتعاقد وزارة الإعلام مع وافدة مصرية أخرى، في وظيفة كبير اختصاصي قانوني براتب قدره 1500 دينار شهرياً، مما أدى إلى موجة من الغضب العارم اجتاحت الشارع الكويتي بسبب نسبة البطالة التي يعانون منها.

وانهالت الاحتجاجات ضد وزير الإعلام سلمان الحمود عندما انتشرت صورة التعاقد على مواقع التواصل الاجتماعي ما بين التهكم والسخرية من قبل المواطنين الذين يعانون من عدم إيجاد فرصة عمل لأبنائهم.

حيث قال أحد المغردين”سلمان الحمود أنت فاتحها سبيل”، و”باعها سلمان”، في حين طالب آخرون بإقالة قيادات وزارة الإعلام ومحاسبة المسؤولين في الوزارة على إهدارهم المال العام على الوافدين دون وجه حق.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد