«كندا»: وزير الدفاع يزور مالي والسنغال قبل إرسال قوات حفظ سلام – المدى |

«كندا»: وزير الدفاع يزور مالي والسنغال قبل إرسال قوات حفظ سلام

أعلنت وزارة الدفاع الكندية الخميس أن وزير الدفاع هارجيت ساجان سيزور اعتباراً من السبت مالي والسنغال بينما تستعد أوتاوا لنشر جنود في إطار قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة.

وكانت الحكومة الليبرالية التي يرأسها جاستن ترودو وضعت في أغسطس الماضي 600 جندي بتصرف عمليات حفظ السلام التي تقوم بها المنظمة الدولية.

وقال ترودو في مؤتمر صحافي الخميس إن الحكومة تدرس عدد الجنود الذين ستنشرهم وأماكن نشرهم وستصدر إعلاناً “في الأسابيع المقبلة”.

وقال ساجان الأربعاء إنه يدرس “كل جوانب النزاعات في أفريقيا” وسيختار “مكاناً تكون مساهمة كندا فيه مجدية”.

وخلال رحلته التي تستمر حتى الثلاثاء، سيلتقي ساجان ممثلين لحكومتي البلدين وسفراء أجانب وممثلين للأمم المتحدة ومنظمات غير حكومية “لمعرفة المزيد عن تحديات المنطقة في مجالي الأمن والدفاع”، كما قالت وزارة الدفاع في بيان.

وهي المرة الثانية خلال أقل من ثلاثة أشهر التي سيزور فيها الوزير الكندي أفريقيا استعداداً لنشر هذه القوات. وقد زار في أغسطس أثيوبيا وكينيا وأوغندا وتنزانيا وجمهورية الكونغو الديموقراطية.

وكانت المعارضة المحافظة في البرلمان شككت الأربعاء في جدوى نشر هؤلاء الجنود في مالي، مشيرة إلى أنه “بلد قتل فيه مئة من جنود حفظ السلام” في إطار العملية الدولية التي أطلقت في 2013 بمبادرة من فرنسا.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد