زوجان مستهتران حقنا أطفالهما بالهيروين لينعما بالهدوء ! – المدى |

زوجان مستهتران حقنا أطفالهما بالهيروين لينعما بالهدوء !

في جريمة غريبة من نوعها تتنافى مع غريزة الأمومة والأبوة، أقدم رجل وزوجته على حقن أطفالهما الثلاثة بالهيروين فقط لكي يتخلصا من إزعاجهم ويدفعانهم للنوم في منزل تملأه الجرذان والأوساخ.

وقال الوالدان المستهترتن للأطفال الثلاثة، أصغرهم طفل بعمر السنتين، وأخرى بعمر 4 سنوات، وأكبرهم صبي لم يتخط الست سنوات، إن ما يتناولانه مجرد حقنة من العصير المنوم أو الذي يشعر بالسعادة والراحة.

منفذة تلك الجريمة ما هي إلا الأم البالغة من العمر 24 عاماً وتدعى آشلي هات، بالتعاون مع صديقها ليروي ماكلافر الذي يكبرها بسنة واحدة.

وحسب ما نقلته “العربية” عن الصحف الأميركية والبريطانية، فإن أحد الجيران أبلغ الشرطة في واشنطن أنه شاهد الأم تحقن أحد الأطفال بمادة معينة.

أما شهادات الطفلين الفتاة الكبرى (4 سنوات) والصبي (6 سنوات) فكانت «مزعجة» للغاية، بحسب تعبير أحد رجال الشرطة الذين حققوا في القضية وأوقفوا الأم وصديقها في الأول من الشهر الحالي.

شهادات تدفع إلى البكاء وتدمي القلب، كيف لا؟ والمحقق يستمع لصبي لم يتخط عمر الـ 6 سنوات، يتحدث كيف مزجت والدته مادة بيضاء مع الماء وحقنتها في جسده الصغير، في حين ظهرت على جسد الفتاة آثار رضوض وخزات إبر.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد