فلنبدأ التغيير من مجلس الأمة – المدى |

فلنبدأ التغيير من مجلس الأمة

فيحان العازمي

لن يرحمنا التاريخ يا شعب الكويت اذا انتخبنا نائبا انبطاحيا ومواليا للحكومة فحكومتنا في الماضي كانت تقول بأن كل من عرقل التنمية والاصلاح هو مجلس الامة والحمد لله اتضحت لنا الامور بعد أن جربنا المجلس الماضي في السنوات الاخيرة وعرفنا أنه مجلس فاشل لا يهش ولا ينش والأكثر أنه مجلس ارجع الكويت سنوات سابقة بسبب تقاعس الحكومة واتضح اليوم جليا بعد أن دفعنا ثم اختيارنا الخطأ ونقولها بكل صدق لن يرحمنا التاريخ يا شعب الكويت اذا لم نحط الكويت بنور اعيننا حيث ان الاجيال القادمة لن ترحمنا فلنقف ونحارب كل مرشح انبطاحي وطائفي ومرشحي المصلحة والرسالة الى كل ناخب: خاف الله في الكويت وفي الاجيال القادمة فالكويت تريد من يريد الاصلاح لذا نطالب بالتغيير لان الوضع الحالي في كل النواحي مخيف جدا جدا ونحن في بلد الحمد لله مقومات التطور موجودة لدينا لكن ينقصنا صاحب القرار والاختيار الاصح لنصل الى بر الامان في الكويت فالوضع الصحي سيئ والوضع التعليمي شيئ والوضع المالي الحمد لله بخير لكن تنقص الخبرة وحسن التصرف فلننتخب نائبا يضع الكويت بين عيونه وبذلك سنصل الى بر الامان واذا عدنا الى القبلية والطائفية سنفشل كل الفشل ولن يرحمنا التاريخ لانريد مناديب واسطات لانريد نائب اداء للحكومة الوضع القادم سيء حكومتنا ليست لديها اي رؤية مستقبلية لانها لا تمتلك كفاءات لقيادة البلد وعلى قولة البعض «عيش يومك فقط» لا خطط تنمية ولا خطط مستقبلية لان المسؤولين او القياديين في الحكومة وصلوا عن طريق الخداع والواسطة فندائي الى شعب الكويت مرة أخيرة يجب أن نخاف الله في الكويت وفي الأجيال القادمة فلدينا مشروعات على الورق وفي الادراج فقط ولدينا خطط مستقبلية لنهضة الكويت تحتاج الى الجرأة في اتخاذ القرار ونقولها الله يحفظ الكويت وأميرها وشعبها من كل مكروه.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد