كردستان تهاجم المالكي – المدى |

كردستان تهاجم المالكي

رد المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكردستاني على تصريحات رئيس إئتلاف دولة القانون نوري المالكي، مشددا على أن ‘النفاق الذي مارسه المالكي ضد الكرد لن يقل عن الجرائم التي ارتكبها النظام السابق’.
وذكر المتحدث باسم المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكردستاني في بيان للحزب، أن ‘المالكي ومن شدة حسده ويأسه أصبح كالدب المجروح يعض جراحه’.

وبشأن حدود إقليم كردستان، أكد المتحدث أن حدود الإقليم ليست تلك الحدود التي يرسمها صدام والمالكي، مضيفا ‘حدود الإقليم هي تلك الحدود التي استعادتها قوات البيشمركة بدمائها من سيطرة تنظيم داعش وتثبتها’.

وكان المالكي قال في مقطع فيديو تداولته المواقع الاجتماعية المقربة من كتلة دولة القانون، الأربعاء، ‘إن النفوذ الإسرائيلي بكردستان كبير جداً وبارزاني أصبح نقطة ارتكاز لسياسة أميركا وإسرائيل’حسب تعبيره.

وأوضح المالكي أن ‘الإقليم (المناطق الخاضعة لسيطرة الحزب الديمقراطي وليس كل الإقليم) أصبح نقطة ارتكاز ومحطة استراتيجية بالنسبة للسياسة الأميركية والإسرائيلية على خلفية العلاقات الممتدة قديما بين عائلة بارزاني وإسرائيل’ وفق رأيه.

مضيفا ‘العلاقة بين بارزاني وإسرائيل وصلت إلى حد أن تقام الفاتحة لشمعون بيريز في الإقليم ويقام معرض لليهود في أربيل وأن تدخل القناة الإسرائيلة الثانية إلى معركة استعادة الموصل وترافق قوات البيشمركة’ حسب تعبيره.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد