ليتا: الكويت شبكة الوصل بين دول الخليج وأوروبا – المدى |

ليتا: الكويت شبكة الوصل بين دول الخليج وأوروبا

اشاد رئيس وزراء ايطاليا السابق وعميد كلية باريس للشؤون الدولية ومؤسس مدرسة العلوم السياسية في ايطاليا الدكتور إنريكو ليتا بالمستوى العلمي لجامعة الكويت لاسيما الانشطة الدراسية والبحثية المتميزة.
وقال الدكتور ليتا اليوم الاربعاء على هامش زيارة يقوم بها للبلاد ان جامعة الكويت تعد شبكة الوصل بين الجامعات في منطقة الخليج العربي والجامعات الاوروبية مؤكدا الحرص على توطيد العلاقات الثنائية من خلال اتفاقية البرنامج العلمي المبرمة مع مؤسسة الكويت للتقدم العلمي.
واوضح ان دولة الكويت تأتي في صدارة الدول العربية في العديد من المجالات لاسيما تمكين المرأة والشباب لافتا الى السعي الى نشر هذا النموذج في الدول العربية.
وذكر انه سيبحث خلال الزيارة توطيد العلاقات الاقليمية وبحث الاهتمامات المشتركة والتعاون في مجال الابحاث العلمية المتعلقة بملفات تغير المناخ واللاجئين والمهاجرين الى الدول الاوروبية وتفعيل بنود الاتفاقية المبرمة مع مؤسسة الكويت للتقدم العلمي.
والقى الدكتور ليتا على هامش الزيارة محاضرة بعنوان «العلاقات والسياسات الاوروبية والخليجية» نظمتها وحدة الدراسات الاوروبية بكلية العلوم الاجتماعية اكد خلالها اهمية دور دولة الكويت الفعال في ترسيخ العلاقات «الأوروبية الخليجية» باعتبارها دولة قائدة اقليميا.
واشار الى سعي كلية باريس لربط أهدافها باحتياجات ومتطلبات المجتمع الكويتي لافتا الى بحث موضوع مشاركة دولة الكويت في البرنامج التدريبي لصنع القادة الشباب.
واضاف ان من اهم الموضوعات المدرجة على جدول اعمال الزيارة استقطاب الطلبة الكويتيين لدراسة درجة الماجيستير في كلية باريس للشؤون الدولية والمتاحة باللغتين الفرنسية والانجليزية على مدار عامين.
واكد سعي الكلية الجاد للبدء في توطيد علاقات التعاون المشتركة والمتميزة مع جامعة الكويت في المجالات المتاحة والتي ستخدم الجانبين كون دولة الكويت من “صفوة دول المنطقة ومثالا يحتذى به”.
وافاد ليتا بان كلية باريس للشؤون الدولية تهدف من خلال هذه الندوة ايضا الى ترسيخ العلاقات الثقافية والاكاديمية بين دولة الكويت والدول الاوروبية لافتا الى عقد مؤتمر حول ملف الهجرة خلال يناير المقبل يعد بمنزلة اول تعاون ملموس وبناء مع جامعة الكويت عن طريق مشاركة باحثين وأعضاء هيئة التدريس وطلبة الجامعة.
من جانبه اكد عميد كلية العلوم الاجتماعية الدكتور حمود القشعان سعي الكلية لبناء علاقة تعاونية مشتركة مع كلية باريس للشؤون الدولية في العديد من المجالات العلمية والبحثية والمهنية لاسيما تبادل الخبرات العلمية والطلابية.
من جهتها قالت رئيسة وحدة الدراسات الاوروبية بكلية العلوم الاجتماعية الدكتورة ملك الرشيد في تصريح للصحافيين ان الاجتماع يهدف الى تلمس احتياجات جامعة الكويت من الاتفاقية المبرمة مع كلية باريس للشؤون الدولية والاستفادة من البنود العملية للاتفاقية.
واوضحت الدكتورة الرشيد ان كلية باريس للشؤون الدولية تعد رابع اكبر جامعة في العلاقات الدولية عالميا معربة عن املها في ان يسهم اللقاء في تعزيز التعاون في مجال تدريب الطلبة والابحاث العلمية المشتركة.
واضافت ان جامعة الكويت تأمل من خلال هذا التعاون ايجاد القيادات الشبابية الواعدة على المستويين السياسي والاجتماعي انطلاقا من اهتمام دولة الكويت بفئة الشباب.
ويعد الدكتور انريكو ليتا اصغر من شغل منصب وزير في الحكومات الايطالية وفي ابريل 2013 تم تكليفه بتولي حقيبة رئاسة الوزراء.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد