قنابل فوسفورية تحاصر الحياة في حلب – المدى |

قنابل فوسفورية تحاصر الحياة في حلب

جددت طائرات حربية روسية وسورية، الاثنين، قصفها لمدينة حلب، ما أسفر عن مقتل 5 مدنيين، بينهم طفلان، فيما جرح آخرون.
وشنت الطائرات غارات مكثفة على الأحياء الشرقية المحاصرة في المدينة، استهدفت حي كرم حومد، فيما تعرضت أحياء الزبدية، ومساكن هنانو، وباب قنسرين لغارات مماثلة، لم تسفر عن إصابات.

وذكر عنصر في الدفاع المدني السوري لـ’سكاي نيوز عربية’، أن عددا من المدنيين قتلوا وجرح آخرون، إثر غارات بالصواريخ شنتها طائرات حربية روسية، الاثنين، على حي بستان القصر، تزامناً مع شن غارات بقنابل ‘فوسفورية، و’نابالم’ الحارقة، على حيي الهلك، والميسر.

تزامنا مع ذلك، ألقت مروحيات النظام، براميل متفجرة على حيي بستان الباشا، والحيدرية، مخلفة خسائر مادية دون أن توقع ضحايا بين البشر.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد