العميد الحشاش: «الداخلية» أتمت استعداداتها لعيد الأضحى بخطة أمنية شاملة – المدى |

العميد الحشاش: «الداخلية» أتمت استعداداتها لعيد الأضحى بخطة أمنية شاملة

أعرب مدير عام الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني العميد عادل أحمد الحشاش عن خالص تهانيه بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك إلى مقام حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، وسمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح وسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح حفظهم الله، راجيا من الله أن يعيده على الأمتين العربية والإسلامية باليمن والخير والبركات.

وفي هذا السياق، أكد العميد الحشاش بأن وزارة الداخلية أتمت كافة استعداداتها وإجراءاتها المتعلقة بعيد الأضحى المبارك، واكتمال كافة التدابير الأمنية والاحترازية والمرورية اللازمة بهذه المناسبة.

وقال الحشاش، إن إجراءات متكاملة قد تم الترتيب لها في هذا الشأن وذلك بتوجيهات من نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ محمد الخالد الصباح ومتابعة من وكيل وزارة الداخلية الفريق سليمان فهد الفهد، الذين يدعوان إلى مضاعفة الجهود الأمنية في المناسبات والأعياد المختلفة.

وأوضح الحشاش، أن التدابير المتخذة في هذا الجانب تهدف إلى تأمين وتوفير التغطية الأمنية والمرورية في المناطق التي تشهد تواجداً مكثفا كالأسواق، والمجمعات التجارية، وحدائق الأطفال وصالات الألعاب والمسارح، والأماكن الترفيهية الأخرى كما تعمل الوزارة على فرض السيطرة على جميع مخارج ومداخل الطرقات والتقاطعات الرئيسية والفرعية للأماكن المذكورة، تجنبا للازدحامات والاختناقات المرورية.

وأفاد الحشاش، أن التغطية الأمنية تشمل مداخل ومخارج وأمام المساجد التي تشهد صلاة العيد، وتوفير العناصر الأمنية اللازمة في محيطها، بما يبعث على الطمأنينة في نفوس المصلين، وتشمل الإجراءات الأمنية في هذا الجانب تطبيق شروط التفتيش والتدقيق الأمني للمتوجهين إلى المساجد، وذلك للحفاظ على أعلى درجة من شروط السلامة الأمنية، مشيرا إلى أن هناك تنسيقاً يجري على مدار الساعة بين مديريات الأمن والقطاعات الميدانية المعنية في تنفيذ الخطة الأمنية التي ستسري طيلة أيام العيد، وتغطي كافة محافظات ومناطق البلاد.

تدقيق وتفتيش
ودعا الحشاش المواطنين والمقيمين إلى التعاون مع رجال الأمن العام الذين يبذلون أقصى جهد في إجراءات التدقيق والتفتيش والمراقبة الأمنية في المناطق التي تشهد تواجداً مكثفا كالأسواق، والمجمعات التجارية، وحدائق الأطفال وصالات الألعاب والمسارح، والأماكن الترفيهية، وبما يبعث في الوقت ذاته على روح الاطمئنان بين الجميع، وهو أمر تأخذه وزارة الداخلية دوما بالحسبان.

وقال الحشاش، إن توجيهات نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ محمد الخالد الصباح والتي يتابع تنفيذها وكيل وزارة الداخلية الفريق سليمان فهد الفهد، تقتضي بأن يكون قطاع شؤون أمن المنافذ على أهبة الاستعداد، وأن يعمل بكامل طاقاته، لتسهيل إجراءات السفر، واستيعاب الازدحام وتلافي آثاره، فهذه المنافذ تشهد حركة مكثفة نظرا لامتداد عطلة عيد الأضحى، وتزامنها مع موسمين مهمين هما: موسم الحج، والعودة بعد إجازة الصيف ،مما يستدعي قوة أمنية نشطة وفاعلة، وهو الأمر الذي تلتزم به وزارة الداخلية وتنفذه على وجه الدقة والتحديد، في كافة المنافذ ، ومطار الكويت الدولي.

سقيا الحاج
وأكد الحشاش في هذا السياق، استمرارية معرض «سقيا الحاج» الذي تنظمه الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني في مطار الكويت والذي يقدم واجبات الضيافة إلى حجاج بيت الله، حتى انتهاء موسم الحج وعودة آخر حاج سالما إلى أهله وذويه في أرض الوطن، فقد حقق هذا المعرض نجاحه، بما لمسناه من راحة وسعادة لدى حجاج بيت الله، سواء المارين عبر صالة الترانزيت أو حجاج الكويت.

وأضاف الحشاش، أن الإدارة العامة للمرور والإدارة العامة لشرطة النجدة لهما دور فاعل في تنفيذ الخطة، موضحاً أن مهام الإدارة العامة للمرور هي تسيير الدوريات المرورية وتكثيفها في الطرق والتقاطعات الرئيسية والفرعية، والتحكم في الإشارات الضوئية عن طريق غرفة التحكم المركزية، وأن الإدارة العامة لشرطة النجدة تقوم بتنفيذ الخطط التفصيلية الخاصة بالسيطرة الأمنية على المداخل والمخارج مع تقديم العون والمساعدات الإنسانية للمواطنين والمقيمين.

وذكر العميد الحشاش، أن الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني تعمل على تنفيذ الحملة الإعلامية التوعوية اللازمة للجمهور بما يتناسب مع الحالة الأمنية في عيد الأضحى المبارك.

حملة إعلامية
وأوضح العميد الحشاش أنه ومن منطلق دور وزارة الداخلية التوعوي تجاه المجتمع فقد تم إعداد حملة إعلامية مناسبة تهدف إلى بيان القواعد العامة للحفاظ على سلامة المواطنين والمقيمين واستمتاعهم بعطلة عيد الأضحى المبارك وحماية الأبنـاء من عواقب عمليــات الاستهتــار والرعونة المرورية وتوجيه الشباب لعدم مضايقة الأسر بالأسواق والأماكن الترفيهية.

وبين الحشاش، أن هناك تنسيقاً متواصلا بين وزارة الداخلية ممثلة في إدارة الإعلام الأمني ووسائل الإعلام المرئية والمقروءة والمسموعة مشيرا إلى أن هناك عدة وسائل لتنفيذها من خلال الإذاعة والتلفزيون والصحافة تهدف إلى تسليط الضوء على الإرشادات والنصائح الأمنية والمرورية للمواطنين والمقيمين حتى تكتمل فرحتهم بعطلة عيد الأضحى المبارك.

وقال الحشاش، إنه وفي سياق العمل التكاملي ذاته تقوم الإدارة العامة المركزية للعمليات بعمل حلقة وصل مع جميع الجهات الأمنية المشاركة والمساعدة والمساندة، حيث إن هاتف الطوارئ (112) يتلقى جميع البلاغات على مدار الساعة.

وناشد الحشاش المواطنين والمقيمين بالانضباط الأمني والظهور بالصورة الحسنة اللائقة التي يُعرف بها أهل الكويت، مؤكدا بأن أجهزة الأمن المعنية ستتخذ كافة الإجراءات الرادعة الفورية تجاه السلوكيات التي تنتج عنها ظواهر أمنية سلبية مثل مضايقة العائلات، أو الإخلال بالضوابط الأمنية أيا كان شكلها.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد