كوريا الشمالية أجرت تجربة نووية خامسة هي «الأقوى حتى الآن» – المدى |

كوريا الشمالية أجرت تجربة نووية خامسة هي «الأقوى حتى الآن»

أعلن النظام الكوري الشمالي، اليوم الجمعة، أنه أجرى تجربة نووية خامسة «ناجحة»، وصفتها كوريا الجنوبية بعد رصد زلزال بلغت شدته 5,3 درجات بأنها «الأقوى حتى الآن»، استخدمت فيها رأسا نوويا واحدا.

وقال التلفزيون الكوري الشمالي إن «علماءنا النوويين اجروا اختبارا لانفجار ذري لرأس نووي حديث في موقع الاختبارات النووية في شمال البلاد». وأضاف أن «حزبنا يوجه رسالة تهنئة الى علمائنا النوويين (…) لاجرائهم تجربة ناجحة لتفجير رأس نووي».

وكانت وكالة الانباء الكورية الجنوبية (يونهاب) ذكرت نقلا عن مسؤول في وزارة الدفاع الكورية الجنوبية لم تسمه «نعتقد أن الشمال أجرى اليوم تجربة نووية»، مضيفا أن سيول تعتبر أن «قوة الانفجار تعادل حوالى 10 كيلوطن وهو اقوى انفجار يقوم به الشمال حتى اليوم».

وكانت التجربة النووية الثالثة التي اجرتها كوريا الشمالية في فبراير 2013، تعتبر الاقوى وحررت كمية من الطاقة تقدر بما بين ستة وتسعة كيلوطن.

وقد رصد الزلزال عند الساعة 00,30 بتوقيت غرينتش بالقرب من موقع بيونغيي-ري في يوم ذكرى تأسيس كوريا الشمالية في 1948.

من جهته، افاد المعهد الامريكي للجيولوجيا ان الزلزال هو في الواقع «انفجار محتمل» قرب سطح الارض وليس في باطنها. لكنه لم يتمكن من تحديد مصدره.

أما وكالة الارصاد الجوية اليابانية فقد قالت ان الموجة التي سجلت مع الهزة الارضية «مختلفة عن تلك التي ترصد عند وقوع زلزال طبيعي».

وذكرت وكالة الارصاد الكورية الجنوبية أنها «ترجح» أن هذه الهزة هي في الواقع تجربة نووية، كما ذكرت وينهاب.

وأعلن الجيش الكوري الجنوبي أنه يقوم بتحليل طبيعة الزلزال.

وقال البيت الابيض انه يحلل الانفجار.

وأجرت بيونغ يانغ أول تجربة نووية في 2006 مما أثار غضب الأسرة الدولية وأدى إلى فرض عقوبات عليها.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد