الهيفي: الكفاءة فقط معيار شغل المناصب الإشرافية في “الصحة” – المدى |

الهيفي: الكفاءة فقط معيار شغل المناصب الإشرافية في “الصحة”

نيابة عن سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، افتتح وزير الصحة ظهر اليوم أكبر مركز للكلى في الكويت وهو مركز الشيخ جابر الأحمد للكلى في منطقة الجهراء.

شدد وزير الصحة د. محمد الهيفي على تطبيق سياسة الأحقية للكفاءة في شغل المناصب الإشرافية، لافتا إلى أن المناصب القيادية الشاغرة في هيكل وزارة الصحة سيتم الإعلان عن تسكينها قريبا مؤكدا عدم تعيين من لايستحق في منصب إشرافي.

وأضاف الهيفي في تصريح للصحافيين على هامش افتتاحه ظهر أمس مركز الشيخ جابر الأحمد للكلى في منطقة الجهراء نيابة عن صاحب السمو أمير البلاد وبحضور الشيخ ثامر جابر الأحمد ومحافظ منطقة الجهراء الشيخ مبارك حمود الصباح ومحافظ منطقة العاصمة الشيخ علي جابر الأحمد ووكيل وزارة الصحة د. خالد السهلاوي أن دراسة إتفاقية مستشفي البنك الوطني للأطفال ما تزال مستمرة، لافتا إلى أنه عقب الدراسة سيتم البت في الموضوع سواء من ناحية التجديد او عدمه، معلنا عن توقيع عقد انشاء مستشفى الاميري الجديد قريبا كما أن هناك توسعات كثيرة ستتم في عدد من المرافق الصحية في الفترة المقبلة.

وفي كلمة الإفتتاح قال الهيفي أن المركز يعد أكبر مركز كلى في الكويت وهو بتبرع سخي وكريم من ورثة صاحب السمو المرحوم الشيخ جابر طيب الله ثراه حيث يضم 100 سرير مبينا أنه سيكون داعم للخدمة المتخصصة في غسيل الكلى، لافتا إلى أن المشروع أقيم على مساحة 1250 متر مربع وهي عبارة عن 3 طوابق وبمساحة 5 آلاف متر مربع ويضم جناحين لغسيل الكلى للنساء والرجال وجناح خاص للأطفال حيث تم توفير الخصوصية فيها، إضافة إلى مقومات الراحة والرعاية المأمونة للمرضى ومجهز بأفضل المعدات الطبية الخاصة بغسيل الكلى، مشيرا إلى أن تكلفة المشروع تبلغ 3 ملايين وخمسة عشرون ألف دينار حيث يشمل أسرة خاصة للرجال والنساء والأطفال كما يعد إضافة جديدة لسلسلة مراكز غسيل الكلى بوزارة الصحة.

صرح طبي
من جانبه قال ممثل ورثة الشيخ جابر الأحمد طيب الله ثراه، الشيخ سالم جابر الأحمد الصباح “أتشرف نيابة عن ورثة المرحوم الشيخ جابر الأحمد في إفتتاح المركز والذي يعد صرح طبي تم إنشائة وفق نظام متطور حيث يعد إضافة للخدمات الصحية في البلاد”، شاكرا رعاية صاحب السمو أمير البلاد لهذا الإفتتاح.

من جانبه قال رئيس وحدة غسيل الكلى في مستشفي الجهراء د. على السهو أن المركز مجهز بشكل جيد حيث سيغطي مناطق الجهراء والفروانية والصباح، لافتا إلى أن هناك توجه من أطباء الكلى في الكويت لتأسيس وحدات خارجية في المراكز الصحية وذلك لتقديم الخدمة للمرضى ولتخفيف الضغط عن مستشفيات الكلى، لافتا إلى أن الإصابة مرض السكري تعد السبب الرئيسي للفشل الكلوي حيث يصيب واحد من خمس أشخاص كما أن لنمط الحياة دور في ظهور أمراض جديدة مسببة للفشل الكلوي، مشيرا إلى أن لدينا 170 حالة فشل كلوي في مستشفي الجهراء حيث يتم توزيعهم على مجموعات.20090401T114840-1238575690718729900_2_

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد