روسيا تزاحم أميركا في الإعلان عن قتل العدناني – المدى |

روسيا تزاحم أميركا في الإعلان عن قتل العدناني

قال مسؤولون بوزارة الدفاع الأميركية اليوم الأربعاء إن مزاعم موسكو بأن ضربة جوية روسية في سوريا أدت إلى مقتل القيادي البارز في تنظيم الدولة الإسلامية أبو محمد العدناني زائفة.

ووفقا لرويترز قال احد مسؤولي وزارة الدفاع اشترط عدم الإفصاح عن اسمه “إن الزعم الروسي مزحة”.

,اعلنت روسيا اليوم الاربعاء انها نفذت الضربة الجوية التي ادت الى مقتل ابو محمد العدناني الناطق والقيادي البارز في تنظيم الدولة الاسلامية (داعش) في سورية الذي اعلن مقتله التنظيم الجهادي فيما اكدت الولايات المتحدة الثلاثاء انها استهدفته بضربة جوية.

وقالت وزارة الدفاع الروسية ان هذا القيادي الجهادي البارز كان ضمن مجموعة من نحو اربعين مقاتلا من تنظيم الدولة قتلوا الثلاثاء جراء ضربة قامت بها طائرة حربية روسية سو-34 قرب قرية معراتة ام حوش في منطقة حلب بشمال سوريا.

وتابعت الوزارة في بيان «كان بين الارهابيين الذين تمت تصفيتهم بحسب معلومات اكدتها قنوات مختلفة، القيادي الحربي ابو محمد العدناني المعروف اكثر بانه الناطق باسم تنظيم الدولة الاسلامية الارهابي».

وقد اعلن التنظيم الجهادي الثلاثاء مقتل العدناني في محافظة حلب فيما كان «يتفقد العمليات العسكرية» لكنه لم يوضح تاريخ وظروف مقتله.

واعلن البنتاغون بعد ذلك ان التحالف الدولي ضد الجهاديين بقيادة الولايات المتحدة وجه ضربة جوية قرب مدينة الباب بشمال شرق حلب مستهدفا ابو محمد العدناني لكنه اوضح ان نتيجة هذه الضربة ما زال يجري تقييمها.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد