ارتفاع حصيلة وفيات حادث مروري غربي تونس إلى 16 – المدى |

ارتفاع حصيلة وفيات حادث مروري غربي تونس إلى 16

أعلنت وزارة الداخلية التونسية، اليوم الأربعاء، ارتفاع حصيلة ضحايا الحادث المروري الذي وقع بمحافظة القصرين غربي البلاد، إلى 16 متوفياً، و85 مصابا.

وقالت الوزارة في بيان إن الحادث أسفر عن مصرع 16 شخصاً، 14 على عين المكان و2 توفيا تأثرا بإصابتهما بالمستشفى، بالإضافة إلى إصابة 85 آخرين.

ووفق البيان، تسبب الحادث في اشتعال كلي لـ 14 سيارة مدنية، بالإضافة إلى حافلة محملة بالإسمنت (المتسببة في الحادث). كما أدّى الحادث إلى إلى تضرر سيارة مدنية أخرى وحافلة تابعة للشركة الجهوية للنقل (حكومية لنقل الأشخاص) بالقصرين وسقوط عمود كهربائي.

وفي بيان سابق، قالت الوزارة إن ‘شاحنة من النوع الثقيل محملة بكمية من الأسمنت اصطدمت في مرحلة أولى بحافلة، وفي مرحلة ثانية ارتطمت الشاحنة بعمود كهربائي للضغط العالي، ما تسبب في سقوطه (العمود) على عدد من السيارات واشتعال 15 منها’.

وأضاف البيان أن ‘الحادث الذي وقع بمنطقة خمودة، بمركز فوسانة، 30 كلم شمال مدينة القصرين، أسفر في حصيلة أولية عن مصرع 14 مواطنًا، من بينهم سائق الشاحنة، فيما أصيب 51 آخرين بجروح مختلفة’، قبل أن يعلن البيان الثاني عن ارتفاع عدد من لقوا مصرعهم إلى 16 شخصا.

وبحسب إحصائيات رسمية، شهدت تونس 7 آلاف و82 حادثة مرورية خلال عام 2015 تسببت بمصرع ألفًا و386 شخصا.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد