عشرات القتلى والجرحى في غارات على حلب وإدلب – المدى |

عشرات القتلى والجرحى في غارات على حلب وإدلب

قتل أكثر من مئة مدني في قصف لطائرات روسية وأخرى تابعة للنظام على مناطق مدنية في حلب وإدلب أمس واليوم، بينما أغار النظام لأول مرة على حي الوعر المحاصر الذي تسيطر عليه المعارضة المسلحة في مدينة حمص؛ مما أدى إلى إصابة مدنيين.

وقال مراسل الجزيرة إن عشرين شخصا -على الأقل- قتلوا اليوم وجرح آخرون إثر سقوط برميلين متفجرين على خيمة للعزاء بحي المعادي في مدينة حلب.

وفي بلدة حيان بريف حلب الشمالي، شنت الطائرات الحربية والمروحية عدة غارات أدت إلى مقتل سبعة مدنيين وسقوط عدد من الجرحى، وأكد ناشطون أن بعض الغارات تمت باستخدام صواريخ فراغية وبراميل متفجرة.

وكان خمسة مدنيين قتلوا وأصيب ثمانية في قصف بالصواريخ الفراغية شنته طائرات روسية وسورية على بلدة أورم الكبرى في ريف حلب الغربي.

وقال الدفاع المدني إن انتشال الضحايا استغرق ساعات بسبب انهيار المنازل فوق ساكنيها واستمرار الغارات أثناء عملية الإنقاذ.

وقالت مصادر المعارضة إن 110 مدنيين هو عدد قتلى الغارات الروسية والسورية خلال 24 ساعة الماضية في سوريا، أكثرهم في مدينة حلب، حيث تستهدف الطائرات الأحياء التي تسيطر عليها المعارضة في المدينة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد