شهيد برصاص الاحتلال على مدخل سلواد برام الله – المدى |

شهيد برصاص الاحتلال على مدخل سلواد برام الله

استشهد ظهر الجمعة شاب بعد إطلاق قوات الاحتلال الإسرائيلي النار عليه من مسافة قريبة، على مدخل بلدة سلواد شرقي رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة.

وأفاد مراسلنا باستشهاد المواطن إياد زكريا حامد (38 عاما) متأثرا بجراحه الخطرة بعد إصابته بشكل مباشر برصاص الاحتلال، على المدخل الغربي للبلدة، مشيرا إلى أنه لم تعرف بعد ظروف الحادثة.

ونوه مراسلنا إلى وجود تجمعات من الأهالي قرب المكان، ولم يبلغ عن وقوع مواجهات حتى اللحظة.

والشهيد حامد متزوج ولديه طفلان.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد