المرصد السوري: عودة عشرات العوائل إلى مدينة جرابلس بريف حلب الشمالي الشرقي – المدى |

المرصد السوري: عودة عشرات العوائل إلى مدينة جرابلس بريف حلب الشمالي الشرقي

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الجمعة، إن عشرات العوائل عادت إلى مدينة جرابلس بريف حلب الشمالي الشرقي، عند الحدود السورية – التركية، وذلك بعد أن قامت الفصائل بتفتيش المنازل وتمشيطها من الألغام ومخلفات تنظيم داعش.

وأشار المرصد في بيان إلى أن عودة العوائل جاء في الوقت الذي استهدفت فيه طائرات حربية يعتقد أنها تركية منطقة مبنى الإذاعة شمال غرب قرية العمارنة والخاضع لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية بريف جرابلس الجنوبي، دون معلومات عن حجم الخسائر البشرية في صفوف قوات سوريا الديمقراطية.

من جانب آخر، أكد المرصد مقتل طفل متأثراً بجراحه، فيما جدد الطيران المروحي قصفه لمناطق في بلدة كفرحمرة بريف حلب الشمالي الغربي، ومخيم نازحين بالقرب من بلدة كتيان ما أسفر عن إصابة شخص بجراح.

اشتباكات
وتابع: “لا تزال المعارك مستمرة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وعربية وآسيوية من طرف، وجبهة فتح الشام والفصائل الإسلامية والمقاتلة والحزب الإسلامي التركستاني من طرف آخر بعدة محاور جنوب وجنوب غرب مدينة حلب، وفي أطراف الكلية الفنية الجوية جنوب حلب، وسط قصف من قبل قوات النظام والطائرات الحربية لمناطق الاشتباك”.

وأضاف المرصد: “قصفت قوات النظام مناطق في مدينة الباب بريف حلب الشمالي الشرقي، ومناطق أخرى في بلدة حريتان بريف حلب الشمالي، فيما دخلت شاحنات محروقات ومواد غذائية إلى الأحياء الغربية من مدينة حلب، عن طريق الكاستيلو شمال حلب”.

وفي سياق متصل، أكد المرصد استهداف تنظيم داعش بعربة مفخخة تمركزات لقوات سوريا الديمقراطية في قرية كسرة بريف منبج الجنوبي، قضى وجرح على إثرها عدد من عناصر قوات سوريا الديمقراطية.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد