أنقرة: التطبيع مع إسرائيل لا يعني الصمت تجاه استهداف الفلسطينيين – المدى |

أنقرة: التطبيع مع إسرائيل لا يعني الصمت تجاه استهداف الفلسطينيين

انتقدت الخارجية التركية اليوم الإثنين، قصف إسرائيل أمس الأحد عدة أهداف في قطاع غزة رداً على إطلاق قذيفة صاروخية من القطاع باتجاه مدينة سديروت.
وقالت الخارجية في بيان إن “تطبيع علاقات بلادنا مع إسرائيل لا يعني التزامنا الصمت تجاه الهجمات التي تستهدف الشعب الفلسطيني في غزة، بل العكس، سنواصل الدفاع عن القضية الفلسطينية في وجه ممارسات إسرائيل المنافية للقانون الدولي والضمير الإنساني قبل كل شيء”.
وتابعت في البيان، الذي نقلته وكالة “الأناضول” التركية للأنباء، “ندين بشدة الهجمات الإسرائيلية المفرطة تجاه المدنيين الفلسطينيين، إذْ ليس من المقبول استهداف وإصابة الأبرياء أيا كانت الذريعة”.
وأشارت إلى أن مثل هذه الهجمات من شأنها شل الجهود المبذولة من أجل الحفاظ على عملية السلام والهدوء في المنطقة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد