اشترى لُعباً على شكل بنادق.. فحكم بالسجن مدى الحياة – المدى |

اشترى لُعباً على شكل بنادق.. فحكم بالسجن مدى الحياة

عندما طلب شاب صيني شراء مجموعة من الألعاب على شكل أسلحة عبر أحد مواقع التسويق الإلكتروني على الإنترنت، لم يتخيل أن ذلك يمكن أن يؤدي به للسجن مدى الحياة.

وكان ليو داوي 18 عاماً قد طلب شراء 24 بندقية وهمية في تموز من عام 2014، ودفع قيمتها ما يعادل 4600 دولار، لكنه لم يستلم الطرد، وتم حجزه من قبل إدارة الجمارك.

وفوجىء ليو بالشرطة تعتقله من منزله في مدينة تشيوانتشو، بتهمة الاتجار بالأسلحة النارية، حيث تم فحص الأسلحة، وتبين أن 20 منها بنادق حقيقية، وليست مجرد ألعاب بحسب موقع أوديتي سنترال.

وربما يكون اعتقال الشاب منطقياً وفق هذه المعلومات، لكن الأمر يتعلق بالقانون الصيني الذي يعتبر أن أي أداة تطلق جسماً بقوة 1.8 جول/سم سلاحاً حقيقياً، وخلال المحاكمة، قال محامي الدفاع إن هذا يعادل رمي حفنة من الفاصولياء في وجه شخص ما.

واعتبر المحامي أن التعريف الحالي للسلاح لا معنى له، وقال المتهم إنه لم يكن يعرف أنه يخرق القانون عندما طلب الحصول على الأسلحة المزيفة، وكان يعتقد أنه يشتري فقط مجموعة من لعب الأطفال.

ولسوء حظ ليو، فقد حكم القاضي عليه بالسجن مدى الحياة في نيسان من العام الماضي، وينص القانون على أن أقل عقوبة للاتجار بالأسلحة هي 7 سنوات في السجن، لكن المحكمة اعتبرت أن ليو كان يحاول تهريب والاتجار بأكثر من 20 بندقية.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد