أسقف إيطالي يشن حرباً على لعبة «بوكيمون غو» – المدى |

أسقف إيطالي يشن حرباً على لعبة «بوكيمون غو»

هدد أسقف مدينة نوتو في صقلية المونسينيور أنطونيو ستاليانو برفع شكوى ضد لعبة «بوكيمون غو» التي اعتبرها «شيطانية»، واصفاً إياها بأنها «مصنع للجثث الجوالة» على ما ذكرت الصحف الإيطالية أمس.
ورداً على أسئلة صحف عدة، قال الأسقف إنه مستعد «للجوء إلى إجراءات قانونية» لمنع هذه اللعبة التي تشهد إقبالاً عالمياً.
هذه اللعبة المخصصة للهواتف الذكية، من تطوير شركة «نيانتيك لابز» بالشراكة مع «نينتندو»، تدفع مستخدميها إلى الانطلاق للبحث عن شخصيات افتراضية في أماكن عامة.
وسبق للمونسينيور أنطونيو ستاليانو أن حمل بقوة على اللعبة قبل أقل من أسبوع، متهماً إياها بالتسبب في إدمان كبير لدى مستخدميها، ولم يتردد في تشبيه اللعبة «بنظام توتاليتاري قريب من النازية

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد