إلغاء استعراضا جويا بعد مد حالة الطوارئ بفرنسا – المدى |

إلغاء استعراضا جويا بعد مد حالة الطوارئ بفرنسا

قررت بلدية مارسيليا، إلغاء استعراض لسلاح الجو الفرنسى كان مقررا فى 13 أغسطس الجارى، بسبب مد حالة الطوارئ بعد اعتداء نيس الإرهابى.

وقالت بلدية باريس – فى بيان – إنه بالاتفاق مع مدير شرطة منطقة “بوش دو رون” لوران نونيز وفى إطار حالة الطوارئ، قرر رئيس بلدية مارسيليا جون كلود جودان إلغاء الاستعراض الجوى لـ “دورية فرنسا” المقرر السبت 13 أغسطس 2016.

وكانت السلطات المحلية قد أشارت إلى الحاجة لوسائل بشرية هائلة لتأمين هذا الاحتفال الذى يحضره عشرات الآلاف من المتفرجين – مائة ألف فى ٢٠١٥ – لافتة إلى انشغال أفراد الشرطة والدرك وعملية “سانتينال” العسكرية بالمهام الأمنية الموكلة لهم فى إطار حالة الطوارئ لتأمين العديد من الفاعليات المختلفة.

يذكر أن تنظيم داعش الإرهابى قد بث فيديو منذ عشرة أيام ذكر فيه للمرة الأولى مدينة مارسيليا كهدف محتمل له الأمر الذى دفع عمدة المدينة إلى طلب وسائل مادية وبشرية إضافية لحماية السكان المحليين والآلاف من الزوار والسياح المتوافدين على مارسيليا ثانى أكبر مدن فرنسا.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد