انفجار شاحنة مفخخة أمام فندق للأجانب بكابول.. و”طالبان” تتبنى – المدى |

انفجار شاحنة مفخخة أمام فندق للأجانب بكابول.. و”طالبان” تتبنى

انفجرت شاحنة مفخخة، صباح الاثنين، أمام فندق يرتاده أجانب شمالي العاصمة الأفغانية كابول ويخضع لحراسة أمنية مشددة، في اعتداء تبنته حركة طالبان ولم تعرف في الحال حصيلته.

وقال مصدر أمني لـ”فرانس برس” إن “شاحنة مليئة بالمتفجرات انفجرت أمام مدخل فندق نورث غيت”، الواقع على الطريق الجديدة المؤدية إلى قاعدة باغرام العسكرية الأمريكية شمالي العاصمة كابول.

من جهتها، أعلنت حركة طالبان في تغريدة عبر تويتر أنها “فجرت شاحنة مفخخة عند مدخل فندق نورث غيت”.

والانفجار الذي وقع قرابة الساعة 01:30 (21:00 توقيت غرينيتش) كان دويه هائلا لدرجة أنه سمع في سائر أرجاء العاصمة الأفغانية وقد سبقه انقطاع التيار الكهربائي لبضع دقائق.

وأضافت طالبان أن التفجير “مهد الطريق أمام مقاتلين (من طالبان) مزودين بأسلحة خفيفة وقاذفات صواريخ مضادة للدروع للدخول” إلى الفندق.

وأكد المتحدث باسم الحركة، ذبيح الله مجاهد، أن الاعتداء أسفر عن “مقتل حوالى 100 من الغزاة الأمريكيين”، في حين لم تصدر أي حصيلة عن أي مصدر آخر.

و”نورث غيت” فندق يرتاده أجانب والإجراءات الأمنية فيه مشددة، إذ أنه محاط بسور عال ويخضع لحراسة على مدار الساعة.

وهذا هو أول اعتداء يستهدف كابل منذ التفجير الذي نفذه انتحاريان وسط تظاهرة لأقلية الهزارة الشيعية في 23 يوليو، وأوقع 80 قتيلا على الأقل و230 جريحا وتبناه تنظيم داعش.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد