فريق طبي كويتي ينجح في الاستعاضة عن عظمة «رأس الكعبرة» بمفصل صناعي – المدى |

فريق طبي كويتي ينجح في الاستعاضة عن عظمة «رأس الكعبرة» بمفصل صناعي

نجح فريق طبي كويتي في الاستعاضة عن عظمة رأس الكعبرة «إحدى عظمتي منطقة الساعد التي توصل المرفق بالرسغ» بمفصل صناعي لوافد آسيوي سقط من علو اثناء عمله.
وقال رئيس وحدة جراحة كسور العظام في مستشفى «الرازي» الدكتور علي جراغ، اليوم السبت، إن «تلك العملية التي تعد الأولى من نوعها على مستوى البلاد».
وأضاف جراغ، الذي يشغل أيضا منصب استاذ مساعد في كلية الطب بجامعة الكويت أن «العملية التي استغرقت نحو ساعة واحدة كانت معقدة إثر تهشم عظمة «رأس الكعبرة» إلى سبع قطع ما صعب من عملية تثبيت الكسر بالبراغي المعتادة».
وأوضح أن «الفريق الطبي تمكن من تبديل العظمة المتهشمة بمفصل حديدي، في حين تم الاعتماد على الاشعة المباشرة، في غرفة العمليات لتحديد مسار البراغي».
ولفت إلى أن عظمة «رأس الكعبرة» تشكل جزءا كبيرا ومهما من مفصل الكوع، موضحا «أنه في حال تهشمها إلى أكثر من ثلاث قطع يكون تبديل المفصل ضروريا».
وقال إن «استخدام المناظير في جراحات العظام محدودة، لاسيما في حالات الكسور التي تعتمد بشكل كبير على الجراحة المفتوحة، مقارنة بإصابات أربطة الركبة والكتف».
وذكر أن مستشفى «الرازي» شهد إجراء نحو 491 عملية جراحة لكسور العظام خلال الأشهر الخمسة الماضية 50 بالمئة منها تتعلق بكسور الكاحل، واليد مقارنة ب732 حالة العام الماضي منها 640 حادث سيارة، و40 حادث دراجة نارية، و52 حادث «بانشي وباقيات».

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد