«الصحة الفلسطينية»: إصابة شاب فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي في نابلس – المدى |

«الصحة الفلسطينية»: إصابة شاب فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي في نابلس

أصيب شاب فلسطيني إصابة مباشرة في الرأس، فجر اليوم الجمعة، جراء إطلاق جنود من الجيش الإسرائيلي النار عليه، شرقي نابلس (الضفة الغربية)، بحسب مصادر طبية.

وقال طريف عاشور، مدير العلاقات العامة في وزارة الصحة الفلسطينية، إن الشاب محمد دويكات (20عامًا) أصيب برصاص حي في الرأس، وادخل على إثرها للعلاج في مستشفى “رفيديا” الحكومي في نابلس، مشيرًا أن “المصاب بحالة حرجة”، كما ذكرت وكالة الأناضول.

وكانت مواجهات عنيفة اندلعت بين عشرات الشبان وقوات إسرائيلية عملت على تأمين دخول مئات المستوطنين لأداء طقوس دينة في “قبر يوسف” شرقي نابلس.

وأوضح الشهود أن مواجهات اندلعت بين الجيش الإسرائيلي وفلسطينيين خلال عملية الاقتحام، وقد استخدم الجنود الرصاص المطاطي وقنابل الغاز والصوت، لتفريق الفلسطينيين.

وعادة ما تقتحم قوات إسرائيلية المقام لتأمين دخول آلاف اليهود لتأدية طقوس دينية توراتية.

ويوجد “قبر يوسف”، في الطرف الشرقي لمدينة نابلس تحت السيطرة الفلسطينية، ويعتبره اليهود مقامًا مقدسًا منذ احتلال الضفة الغربية عام 1967.

وحسب المعتقدات اليهودية، فإن عظام النبي “يوسف بن يعقوب”، أُحضرت من مصر، ودفنت في هذا المكان.

لكن عددًا من علماء الآثار (الفلسطينيين) ينفون صحة الرواية الإسرائيلية، قائلين إن عمر القبر لا يتجاوز 250 عاماً، وإنه مقام (ضريح) لشيخ مسلم اسمه “يوسف الدويكات”.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد