الحكومة اليمنية: الافراج عن الأسرى قراراً لا يمكن التنازل عنه – المدى |

الحكومة اليمنية: الافراج عن الأسرى قراراً لا يمكن التنازل عنه

قالت الحكومة اليمنية اليوم الإثنين، إن الإفراج عن وزير الدفاع اليمني اللواء محمود الصبيحي، واللواء فيصل رجب، واللواء ناصر منصور هادي، وبقية الأسرى قراراً لا يمكن التنازل عنه، مؤكدة أن “قرار مجلس الأمن الدولي يلزم المليشيا الانقلابية بإطلاق سراح وزير الدفاع وكافة الأسرى”.

ووقع وزير الدفاع اللواء محمود الصبيحي، ومع قائد لواء أبين اللواء فيصل رجب، وشقيق الرئيس هادي اللواء ناصر منصور هادي، وكيل جهاز الأمن السياسي، في الأسر خلال عدوان الميليشيات على عدن، أواخر مارس (آذار) من العام 2015م.

وبحسب وكالة الأنباء اليمنية الرسمية “سبأ” فقد أشاد رئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر، بالأدوار الكبيرة التي قدمها وزير الدفاع اللواء محمود الصبيحي في الدفاع والذود عن الوطن والشرعية، ورفضه للانقلاب ومجابهة المليشيات الانقلابية، خلل لقاءه جمع رئيس الحكومة مع نجل وزير الدفاع اللواء محمود الصبيحي.

وأكد رئيس الوزراء أن “الإفراج عن اللواء الصبيحي ومعه اللواء فيصل رجب واللواء ناصر منصور، وكل المعتقلين في سجون المليشيا قضية لا تنازل عنها”. مشيراً إلى أن “قرار مجلس الأمن الدولي ٢٢١٦ يلزم المليشيا الانقلابية بإطلاق سراح وزير الدفاع و كافة المعتقلين”.

ومن جهته ثمن نجل وزير الدفاع مواقف رئيس الوزراء والحكومة تجاه اللواء الصبيحي وأسرته، معبراً عن امتنانه للمتابعة والاهتمام الكبير لأسر المعتقلين وأبنائهم.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد