يوسف الزلزلة: نستغرب مشاركة «المقاطعين» بعد تورطهم بالأزمات السياسية – المدى |

يوسف الزلزلة: نستغرب مشاركة «المقاطعين» بعد تورطهم بالأزمات السياسية

انتقد النائب يوسف الزلزلة ما اعلنه البعض ممن يطلق عليهم النواب المبطلين او نواب الاغلبية حسب تسميتهم لانفسهم، بشأن عزمهم الترشح لانتخابات مجلس امة 2017، بعد مقاطعتها لاكثر من مرة حتى بعد بحكم الدستورية.
واستغرب الزلزلة في كلمة له في ديوانه مساء أمس الأول قرارهم هذا، كونهم كانوا من اشد المعارضين والمحاربين لقانون الصوت الواحد، وسبق ان اكدوا على عدم مشاركتهم في اي انتخابات في حال استمرار العمل بهذا القانون متهمين المشاركين فيها حينها بشتى التهم.

مؤسسات اعلامية
واضاف الزلزلة، بالرغم من امتلاكهم لمؤسسات اعلامية فانهم يعتمدون في بياناتهم وتصريحاتهم على مواقع السوشيال ميديا، لان الناس اصبحوا لا ينظرون اليهم على انهم كتلة او قوة كما كانوا في السابق، منتقدا اتخاذهم هذه الخطوة بعد تشكيكهم في كل من سبقهم في اتخاذها واتهامهم للمرشحين بانهم لا يريدون الخير للكويت وانهم ضد الكويت.

الصوت الواحد
وطالب الزلزلة المعلنين عن ترشحهم بعد المقاطعة بالاعتذار الى الشعب الكويتي قبل المشاركة خاصة بعد تورطهم في العديد من الأزمات السياسية المتلاحقة وما خلفته من اثار على البلاد، مطالبا إياهم ايضا بالاعتذار الى مجالس الامة التي جاءت بانتخابات الصوت الواحد، مشيرا الى انهم حتى انتقاداتهم وتغريداتهم لمجلس الصوت الواحد حذفوها من على حساباتهم في تويتر خوفا من ان يتم اخذها كمستمسك عليه من قبل الناس.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد