المفوضية الأوروبية ترفض تصريحات أردوغان حول تنفيذ اتفاقية اللاجئين – المدى |

المفوضية الأوروبية ترفض تصريحات أردوغان حول تنفيذ اتفاقية اللاجئين

أبدت المفوضية الأوروبية عدم تفهمها لتهديدات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بعدم تنفيذ اتفاقية اللاجئين مع الاتحاد الأوروبي، في حال عدم تحقيق تقدم في مفاوضات إعفاء الأتراك من تأشيرة دخول دول التكتل.

وقال متحدث باسم المفوضية، اليوم الأربعاء، في بروكسل إن “تنفيذ اتفاقية استعادة اللاجئين بين الاتحاد الأوروبي وتركيا شرط للإعفاء من التأشيرة”.

وأوضح المتحدث أن تحديد موعد لرفع التأشيرة لن يتم قبل أن تؤدي تركيا واجباتها بالكامل.

وكان أردوغان قال، في ختام قمة الأمم المتحدة للعمل الإنساني مساء أمس الثلاثاء في إسطنبول، إن البرلمان التركي لن يصادق على الاتفاقية إذا لم تسفر نتائج المباحثات بشأن الإعفاء من التأشيرة عن تقدم، وبالتالي فلن يتم تنفذ الاتفاقية كما هو محدد لها في مطلع يونيو(حزيران) المقبل.

وكان الاتحاد الأوروبي أعلن قبل هذه التصريحات أن موعد إلغاء التأشيرة بالنسبة للأتراك بحلول أول يوليو(تموز) المقبل لم يعد ممكناً، لأنه لم يتم بعد استيفاء المعايير، وترجع هذه الخطوة بالدرجة الأولى إلى رفض الرئيس التركي مطلباً أوروبياً بإصلاح قوانين الإرهاب في بلاده.

تجدر الإشارة إلى أن استعادة تركيا للمهاجرين غير الشرعيين لا تتم في الوقت الراهن وفقا لاتفاقية كان قد تم إبرامها بين تركيا والاتحاد الأوروبي نهاية 2013، بل تتم كإجراء فوري ضمن حزمة اتفاقات تم التوصل إليها بين الجانبين في مارس(آذار) الماضي في ظل أزمة اللاجئين في أوروبا.

وتجري عمليات استعادة تركيا لهؤلاء المهاجرين على أساس اتفاقية بين تركيا واليونان يقتصر تطبيقها على مهاجري الجزر اليونانية في بحر إيجة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد