“داعش” يعلن مسؤوليته عن قتل 8 شرطيين مصريين – المدى |

“داعش” يعلن مسؤوليته عن قتل 8 شرطيين مصريين

كشفت وزارة الداخلية المصرية عن تفاصيل هجوم حلوان الذي وقع صباح اليوم الأحد وأسفر عن مقتل 8 شرطيين، وقد أعلن تنظيم “داعش”(ولاية سيناء) في بيان نشر على الإنترنت مسؤوليته عن الهجوم.
هذا وقد شُيعت جثامين ضحايا الشرطة الثمانية وسط ردود فعل منددة رسمياً وشعبياً. وقد نقلت بعض وسائل الإعلام المصرية عن شهود عيان أن السيارة التي استخدمها المسلحون لتنفيذ هجومهم في حلوان كانت تحمل شعار”داعش”.
وكان مسؤول مركز الإعلام الأمني بوزارة الداخلية المصرية صرح أنه في الساعات الأولى من صباح اليوم الأحد، وأثناء قيام قوة أمنية من مباحث قسم شرطة حلوان يرتدون الملابس المدنية بتفقد الحالة الأمنية بدائرة القسم مستقلين سيارة ميكروباص تابعة لجهة عملهم، وسيرهم بشارع عمر بن عبدالعزيز بدائرة القسم، قام مجهولون يستقلون حافلة ربع نقل باعتراض سيارة المأمورية حيث ترجل منها 4 أشخاص كانوا مختبئين بالصندوق الخلفي وقاموا بإطلاق أعيرة نارية كثيفة تجاه حافلة الشرطة من أسلحة آلية كانت بحوزتهم ولاذوا بالفرار.
وقال إن الحادث أسفر عن مقتل كل من: ملازم أول محمد حامد إبراهيم أبوعبيد أمين الشرطة عادل مصطفى محمد أمين الشرطة أحمد حامد محمود أمين الشرطة علاء عيد حسين أمين الشرطة صابر أبو ناب أحمد أمين الشرطة أحمد مرزوق تمام أمين الشرطة داوود عزيز فرج أمين الشرطة أحمد إبراهيم عبد اللاه وأضاف أنه على الفور، انتقلت القيادات الأمنية لموقع الحادث، وبفحص محل الواقعة عثر على عدد كبير من فوارغ الطلقات الآلية بجوار السيارة الميكروباص، وقامت الأجهزة الأمنية بتمشيط المنطقة وتكثيف جهودها لضبط الجناة.
من جانب آخر، قال الدكتور محمد طرباي، مدير مستشفى النصر بحلوان، إن 7 جثامين توجد بها أعيرة نارية بالرأس والوجه والرقبة، وإن الملازم أول محمد حامد توفي إثر طلقات بالرقبة.
من جانب آخر، كثفت قوات الأمن تواجدها بجميع مداخل ومخارج مدينة حلوان، حيث فرضت أكمنة أمنية على طريق مصر حلوان الزراعي وطريق الأوتوستراد، ومداخل ومخارج طريق الكريمات لتضييق الخناق على الجناة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد