سوريا: انهيار فتاة حبسها داعش بقفص مع «جماجم بشرية» – المدى |

سوريا: انهيار فتاة حبسها داعش بقفص مع «جماجم بشرية»

ابتكر تنظيم داعش الإرهابي، عقوبة جديدة للنساء المخالفات لقرارته في الرقة المحتلة، وذلك بوضعهن في أقفاص حديدية بداخلها جماجم عظمية بشرية.

وبحسب موقع “الرقة تُذبح بصمت”، بلغ عدد تلك الأقفاص 4، وزعت في عدة مناطق من المدينة، القفص الأول في باحة المشفى الوطني بالرقة، الثاني في منطقة تل البيعة “المقبرة”، والثالث في مقبرة حطين، فيما نصب القفص الثالث بجانب مسجد النور، والغاية من تزويد تلك الأقفاص بالجماجم ترويع النساء خلال معاقبتهن، في حال عدم التزامهن باللباس الشرعي أو مخالفة “الحسبة”، فيما تتراوح مدة العقوبة من نهار يوم حتى يوم وليلة، لتبيت النساء في العراء مع الجماجم داخل القفص.

وقام عناصر التنظيم بتنفيذ العقوبة الأولى من نوعها لإحدى الفتيات بتمهمة عدم التستر، فألقى القبض على الفتاة عندما كانت تقوم بتنظيف درج البناء الذي تسكن فيه مع عائلتها، وبعد إلباسها اللباس الشرعي، قام عنصران من التنظيم بجر الفتاة في الشارع نحو القفص ورموها وسط الجماجم العظمية، في مشهد استدعى جميع من هم في الشارع للفرجة، ما دفع الفتاة للصراخ والبكاء والتوسل لسجانيها بفك قيدها لمدة أربعة ساعات متواصلة دون أن يلتفت لها أحد من العناصر، ليغمى عليها نهاية الأمر وتبقى ساعة أخرى هائمة وسط القفص بدون أي حركة.

وبعد مرور 5 ساعات، استدعى أحد عناصر التنظيم سيارة الإسعاف ليتم نقل الفتاة إلى المستشفى، ليتبين أن الفتاة أصيبت بصدمة عصبية قوية تستدعي أخذها للعلاج خارج المدينة الرقة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد