وزير الكهرباء: انجازات «الكهرباء» بفضل «لجنة الترشيد» – المدى |

وزير الكهرباء: انجازات «الكهرباء» بفضل «لجنة الترشيد»

اشاد وزير الكهرباء والماء المهندس احمد خالد الجسار اليوم الاثنين بجهود اللجنة التنفيذية المتواصلة لترشيد استهلاك الطاقة الكهربائية والمياه في مؤسسات الدولة وترسيخ مفهوم الترشيد والعمل على تطبيقه وتحقيقها العديد من الانجازات منذ اجتماعها الاول.

وقال الوزير الجسار في كلمة له خلال ترؤسه اجتماع اللجنة ال24 بحضور وكيل الوزارة محمد بوشهري وعدد من قياديي وزارات ومؤسسات الدولة والمحافظات وجمعيات النفع العام ان الهدف من هذه اللجنة يتمثل باستخدام وتطبيق كافة السبل الكفيلة بترسيخ مفهوم الترشيد والعمل على تطبيقه في كل الجهات المعنية.

واكد اهمية جهود اللجنة التنفيذية الدائمة والمتواصلة في عملية الترشيد والتي حققت من خلالها انجازات واضحة أثمرت عن نتائج طيبة.
من جانبه اكد عضو اللجنة الفنية المهندس علي العيدي في كلمة مماثلة أهمية قيام الجهات الحكومية بتفعيل النظم التي يتم من خلالها تعزيز ترشيد استهلاك الكهرباء والماء مشددا على ضرورة وضع خطط وبرامج وتكليف قطاعات محددة في كل جهة لمتابعة ودراسة الاستهلاك ووضع الخطط الخاصة بترشيد الاستهلاك حسب التعرفة الجديدة.

ومن جانب اخر أوضح اللواء خالد الفارس ممثل محافظة العاصمة بأنه جار العمل على تنفيذ خطة لنشر التوعية بمنطقتي العديلية وقرطبة والمدارس التابعة لهم وحث المدارس لتوعية الطلبة بأهمية الترشيد لمدة خمس دقائق خلال الحصص الدراسية.

واشار الفارس الى اهمية الاستفادة من نظام التدوير المائي في ري المزروعات في المعهد الديني بقرطبة مبينا أن هناك خطة لعمل زيارات ميدانية لثلاث مناطق (الدوحة – غرناطة – الصليبخات) حيث سيتم اختيار عدد من الديوانيات والصالات لنشر التوعية بحضور المحافظ ومختاري المناطق المذكورة.

وعلى هامش الاجتماع قدم ضابط الاتصال المهندس عادل محمود عرضا مرئيا حول التنسيق مع الاتحاد الكويتي لكرة القدم لتنظيم مهرجان للبراعم إنطلاقا من مبدأ نشر الثقافة الترشيدية اضافة الى التنسيق مع وزارة الكهرباء ومختارية المناطق لتوزيع الملصقات الترشيدية الخاصة باستخدام أفضل الطرق المياه.

من جانبه قدم المقدم مهندس مرثد الزويد من الحرس الوطني عرضا مرئيا اوضح من خلاله مراحل تطور ترشيد استهلاك الطاقة الكهربائية والمياه بناء على رؤية قيادة الحرس الوطني وتنفيذا للرغبة السامية لحضرة صاحب السمو أمير البلاد في قانون حماية البيئة لإدراج خطة الترشيد من ضمن الخطة الاستراتيجية للعام 2020 والأهداف المستقبلية ووسائل تنفيذها التي تتمثل بعدة مراحل.

وبين ان من تلك المراحل مرحلة التمهيد التي يتم فيها التدريب وتجهيز البيانات الأولية وجمع المواصفات الفنية ومرحلة تحليل البيانات ومرحلة التنفيذ واستبدال الأنظمة السابقة إلى أنظمة مرشدة مرحلة التحسين والمتابعة التي يتم فيها قراءة العدادات وإعداد التقرير الختامي.

واشار الزويد الى التطبيقات العملية التي تمت مسبقا كالحرص على توعية المنتسبين واصدار التعاميم بشأن المحافظة على الاستهلاك مثل استبدال أعمدة إنارة معسكر الصمود الى الإضاءة الموفرة للطاقة حيث يعتبر أول مشروع يتم تطبيقه بهذا الشأن اضافة الى تركيب المرشدات الخاصة بالمياه والكهرباء بمرافق الحرس الوطني واستبدال أجهزة التكييف القديمة بأجهزة مطابقة للمواصفات الفنية واستقطاع مبالغ من عقود التوريد لشراء مواد الترشيد . وشارك بالاجتماع وزارات الأشغال والأوقاف والتربية والصحة والمالية والاعلام والدفاع والداخلية اضافة الى الرئاسة العامة للحرس الوطني ومعهد الكويت للأبحاث العلمية وجمعية المهندسين الكويتية والإدارة العامة للجمارك والإدارة العامة للاطفاء ومحافظات الأحمدي وحولي والعاصمة والفروانية الى جانب مؤسسة البترول الكويتية وشركة إيكويت للبتروكيماويات.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد