1.4 مليون دولار لمسجد بأستراليا – المدى |

1.4 مليون دولار لمسجد بأستراليا

أعلنت سفارة دولة الكويت لدى استراليا تقديم حكومة الكويت تبرعا بقيمة 4ر1 مليون دولار استرالي (الدولار الاسترالي يعادل 08ر1 دولار أمريكي) لانشاء (مسجد ومركز صباح الأحمد للدراسات الإسلامية) في مركز كانبرا الإسلامي.
واعرب سفير الكويت لدى استراليا نجيب عبدالرحمن البدر في كلمة القاها خلال حفل توقيع اتفاقية لانشاء (مسجد ومركز صباح الأحمد للدراسات الإسلامية) عن سعادته بتمويل الكويت هذا الصرح الذي سيكون الأكبر من نوعه في العاصمة كانبرا.
وقال ان الهدف من انشاء المركز هو مساعدة الجالية المسلمة في كانبرا على الاندماج في المجتمع الاسترالي من خلال الالتزام بالقوانين واحترام القيم الثقافية ونشر رسالة الدين الاسلامي المتجسدة في الاعتدال والتسامح وبناء جسور للحوار والتعاون البناء.
واضاف ان قرار الكويت تمويل المركز يأتي في اطار حرصها على خدمة المجتمع الإسلامي في المجالات التعليمية والثقافية والاجتماعية والدينية وكذلك القضاء على المفاهيم الخاطئة تجاه الاسلام.
وحضر مراسم حفل توقيع الاتفاقية عضو البرلمان عن العاصمة كانبرا جي بروتمان ومفتي عام استراليا
الدكتور ابراهيم أبو محمد وعميد السلك الدبلوماسي العربي سفير المملكة المغربية محمد ماء العينين ورئيسة مركز كانبرا الإسلامي عذراء خان وممثل كنيسة كانبرا روسيل دريكول اضافة الى عدد من سفراء واعضاء البعثات الدبلوماسية العربية والاسلامية وكذلك المؤسسات الإسلامية والثقافية.
من جهتها اعربت عضو البرلمان عن العاصمة كانبرا جي بروتمان عن الشكر والتقدير لمساهمة الكويت “السخية” في بناء معلم ديني يخدم المجتمع المسلم في استراليا.
واكدت ان الجالية المسلمة تعد أحدى الجاليات التي تعيش جنبا إلى جنب في مجتمع متعدد الثقافات في أستراليا وهم ينتهجون نهجا معتدلا.
من جانبه اشاد مفتي عام أستراليا بمبادرة الكويت لانشاء هذا الصرح الاسلامي مؤكدا انه سيسهم في إنشاء جيل يتقبل الآخر وينبذ العنف.
وقال ” ان الكويت وشعبها جبلوا على عمل الخير ومساهمتهم ليست بغريبة على بلد رائد في العطاء الإنساني على المستوى الدولي”.
والقى عميد السلك الدبلوماسي العربي كلمة نيابة عن الدول العربية اعرب خلالها عن تقديره لمساهمة دولة الكويت بقيادة سمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح في تلبية احتياجات المسلمين وخدمتهم من خلال بناء هذا الصرح الإنساني والاسلامي.
من جهتها عبرت رئيسة مركز كانبرا الإسلامي عذراء خان في كلمة لها عن شكرها لدولة الكويت أميرا وحكومة وشعبا على المساهمات الرائدة وغير المحدودة على المستوى الدولي موضحة أن الصرح سيشمل بناء مركز تعليمي لتحفيظ القرآن وإعداد أفضل البرامج والدروس التي تغرس مفاهيم التسامح والمساواة وتقبل الآخر بين الشباب المسلم في أستراليا.
وقالت أن المركز سيجري الانتهاء من إنشائه في مطلع عام 2017 وسيكون أكبر مركز إسلامي في العاصمة كانبرا.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد