مجموعة السبع تدعو إلى «تسريع» مكافحة «داعش» في العراق وسوريا – المدى |

مجموعة السبع تدعو إلى «تسريع» مكافحة «داعش» في العراق وسوريا

دعا وزراء خارجية مجموعة السبع في بيان مشترك نشر في ختام اجتماعهم في مدينة هيروشيما اليابانية اليوم الاثنين، إلى «تسريع» مكافحة تنظيم الدولة الاسلامية.

وقال وزراء خارجية القوى الغربية السبع الكبرى إن «الارهاب تهديد أمني شامل يتطلب تعاونا دوليا وردودا مكثفة».

وأضافوا «ندعم بحزم ارادة التحالف في تكثيف وتسريع الحملة ضد تنظيم الدولة الاسلامية في العراق وسوريا».

وتابعوا انه «ردا على المستوى الحالي للتهديد، نعمل على خطة عمل لمجموعة السبع حول مكافحة الارهاب، ستشمل اجراءات عملية لتعزيز جهود مجموعة السبع والجهود الدولية لمكافحة الارهاب».

وتضم مجموعة السبع الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وكندا واليابان وايطاليا والمانيا.

ودعا وزراء خارجية دول مجموعة السبع إلى «عالم خال من الاسلحة النووية»، وذلك في «اعلان هيروشيما» الذي تلى زيارة تاريخية قام بها وزير الخارجية الامريكي جون كيري الى المدينة التي تشكل رمزا للقصف النووي.

وقال وزراء الخارجية «نؤكد من جديد التزامنا إقامة عالم اكثر امانا وايجاد ظروف لعالم بلا اسلحة نووية». وذكروا بين التحديات «استفزازات كوريا الشمالية المتكررة».

وأضافوا أن «هذه المهمة باتت أكثر تعقيدا مع تدهور الوضع الامني في عدد من المناطق مثل سوريا واوكرانيا، وخصوصا الاستفزازات المتكررة من قبل كوريا الشمالية».

وكانت كوريا الشمالية أعلنت السبت أنها اختبرت بنجاح محرك صاروخ بالستي عابر للقارات، مشيرة الى ان هذه التجربة «تضمن» قدرتها على توجيه ضربة نووية إلى الولايات المتحدة.

وصدر «إعلان هيروشيما» في اليوم الأخير من اجتماع وزراء خارجية مجموعة السبع الذين ناقشوا القضايا الراهنة الكبرى، بما في ذلك مكافحة الارهاب والتهديدات الأمنية الأخرى والاضطرابات في الشرق الاوسط، وأزمة اللاجئين.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد