ما مصير فيلم تامر حسني الجديد بعد اعتذار المؤلف؟! – المدى |

ما مصير فيلم تامر حسني الجديد بعد اعتذار المؤلف؟!

يعود الفنان تامر حسني إلى شاشة السينما بفيلم جديد من فكرته، وكان مقررا أن يقوم السيناريست أيمن بهجت قمر بكتابة البناء الدرامي له، لكن بعد أن قطع شوطا في الكتابة اعتذر عن متابعة الفيلم، وذلك لانشغاله بكتابة مسلسله الدرامي «ليالي الحلمية»، ورغم ذلك لم يبد تامر انزعاجه من انسحاب أيمن قمر، خاصة أنهما اتفقا على الالتقاء في عمل سينمائي آخر الفترة المقبلة.

وأسند تامر إخراج الفيلم للمخرج ياسر سامي في أولى تجاربه الإخراجية السينمائية، على أن يستكمل البناء الدرامي والسيناريو الكاتب عمر طاهر، وبالفعل بدأ طاهر بكتابة الفيلم وأكد أنه سينهيه خلال شهر.

من جانبه، عبر المخرج ياسر سامي في تصريحات له، عن سعادته بالتعاون مع تامر في فيلمه الجديد وأضاف أنه سيسعى لتقديم تامر بشكل جديد تماما عما سبق، خاصة أن فكرة الفيلم مختلفة تماما عن الأعمال السابقة له، مؤكدا أن الفيلم يندرج تحت لواء نوعية الأعمال الاجتماعية الكوميدية، ويتناول أهم مشكلات الشباب في الوقت الراهن.

وعلق على اختيار تامر للطفل أحمد السيسي من «ذا فويس كيدز»، للمشاركة معه في الفيلم، بأن العمل فيه أدوار لأطفال وهو ما جعل تامر يختار السيسي، وأكد أنه ليس إقحاما على السيناريو.

ونفى سامي أن يكون اسم الفيلم هو «الطيب والشرس والطويل»، مشيرا إلى أن كل ما نشر عن الفيلم مجرد اجتهادات صحافية لا تمت للحقيقة بصلة، وأن اسم الفيلم سوف يفصح عنه عقب إنهاء طاهر كتابة سيناريو العمل.

وعن اختيار سامي لبطلة العمل، أكد أن الفيلم ستشارك فيه ثلاث نجمات، واحدة منهن فقط سبق أن تعاونت مع تامر، أما الباقيتان فسيكون أول ظهور لهما أمام تامر، ومن المفترض أن يبدأ تصوير الفيلم داخل مصر الشهر المقبل، على أن يكون تامر قد أنهى ألبومه المرتقب، ويتمنى عرض الفيلم خلال موسم عيد الأضحى السينمائي.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد