الأنين: المقارنة بيني وبين نوال الكويتية لا تجوز! – المدى |

الأنين: المقارنة بيني وبين نوال الكويتية لا تجوز!

أكد رئيس مجلس إدارة شركة «ايوا غلف» فيصل العيسى انه يبحث عن كل ما هو مميز في سوق الاغنية، ولشركته العديد من التعاونات مع نجوم الساحة الفنية ومنهم السيدة فيروز والفنانون مشعل العروج وحمود ناصر وايهاب توفيق وفرقة ميامي.

وأضاف العيسى ـ في المؤتمر الصحافي الذي أقامته «ايوا غلف» مساء أمس الأول في مطعم لونونتر للاحتفال بإطلاق ألبوم الفنانة الأنين «اشياء وعدد» وأداره الزميل ياسر العيلة ـ قائلا: انتاح الالبومات عندنا ليس بالورقة والقلم من أجل الربح المادي، لكن هو حب للفن، والأنين فنانة مختلفة ولها استايل متميز، مستدركا: نحن نحترم جميع الاذواق وقد أعطينا الفرصة لأفكار جديدة لتكون ضمن ألبوم الأنين بما يتناسب واحتياج السوق ويتناسب ايضا مع نجوميتها وجماهيريتها الكبيرة، وبعد ايام قليلة سيكون الألبوم في الاسواق، وقد أسعدتني ردود الأفعال على «الديجيتال»، حيث ان أرقام الاستماع للألبوم عالية.

وعن توقيت طرح الالبوم في ظل الأوضاع التي تشهدها المنطقة، رد العيسى: نحن شركة متخصصة في «الرنات» والانتاج الفني، ونعمل بـ «مزاج»، حيث نختار اعمالنا بعناية فائقة لضمان الجودة، لذلك بمجرد انتهائنا من أي مشروع نطرحه بالسوق مباشرة، فما يهمنا هو ان نقدم شيئا جميلا يعجب الناس، مستطردا: اليوم لا نختار فنانينا عن طريق المجاملة، والاحتكار ليس أسلوبنا فهو ليس صحيا للفنان في ظل وجود الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي والتي لغت الحواجز بين الفنان وجمهوره، مشيرا الى ان هناك خطة اعدت للفنانة الانين منها انتاج ألبومات اخرى واغنيات سينغل وتصوير ڤيديو كليب لأغان من البومها الاول.

من جانبها، قالت الفنانة الأنين: «أشياء وعدد» ألبومي الاول، وهو عبارة عن اجتهادات متواضعة لتقديم عدة ألوان غنائية تناسب جميع الأذواق، وقد تعاونت فيه مع مجموعة من الشعراء والملحنين المتميزين بالاضافة الى تلحيني لبعض الأغنيات، مكملة: أطمح لأن أترك بصمة خاصة بي، والألبوم هو خطوة من عدة خطوات قادمة منها أغاني «سينغل» وڤيديو كليبات ومشاركة في حفلات عامة وخاصة.

وبسؤالها عن التلحين ومنافستها للملحنين الرجال، أجابت الانين: «أنا مو جايه أنافس.. انا جايه أحط جوي» والحمد لله وفقت في التلحين لنفسي ولعدد من الفنانين، كما انني وجدت قبولا من الناس لي كمطربة، مؤكدة ان هناك مطربين كثيرين ناجحين في التلحين ايضا مثل كاظم الساهر ووليد الشامي ومايكل جاكسون وغيرهم.

وعن سبب اختيارها العمل مع « ايوا غلف»، ردت: لأنها شركة كبيرة ولها تعاونات مع نجوم الخليج والوطن العربي، كما انه لا توجد عندها قيود مثل الشركات الأخرى، مؤكدة انها تسعى للانتشار عربيا وليس خليجيا فقط، وتابعت: «احط رجلي على الارض اولا وبعد ذلك سأنوع في اعمالي الغنائية بين الخليجي والمصري والمغربي».

وأكدت الأنين انها من عشاق الفنان عبدالمجيد عبدالله وقيثارة الخليج نوال الكويتية، رافضة التعليق على سؤال وجه إليها حول أخذها مكان نوال، واكتفت بالقول: لا يجوز المقارنة بيني وبين نوال فهي هرم فني وخبرتها طويلة وانا من عشاق صوتها واحترمها، ملمحة الى ان الدويتو الذي تضمنه ألبومها وشاركتها فيه الفنانة بلقيس جاء بالمصادفة، قائلة: بلقيس صديقتي واسمعتها اغنية «قمر عيني» وأعجبتها وقررنا ان نقدمها معا.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد