استقالة وزير العمل البريطاني – المدى |

استقالة وزير العمل البريطاني

اعلن وزير العمل والمعاشات البريطاني ايان دنكن سميث مساء اليوم الجمعة استقالته من حكومة رئيس الوزراء ديفيد كاميرون بسبب خلافات حادة حول الموازنة الجديدة التي تضمنت مزيدا من اجراءات التقشف.
وقال دنكن سميث في رسالة استقالته انه لن يستطيع الدفاع امام الرأي العام عن الموازنة التي اقرتها الحكومة قبل يومين ‘وتضمنت اجراءات تقشفية إضافية استهدفت الأسر الفقيرة والاعانات المخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة’.
واتهم الوزير الحكومة بإقرار موازنة تخدم اصحاب المداخيل المالية الكبيرة من دافعي الضرائب معتبرا ان ‘الرأي العام اصبح ينظر لاجراءات التقشف على انها ذات طابع سياسي محض وليست سياسة اقتصادية تخدم المصلحة الوطنية’.
واشتكى في رسالته من الضغوطات الكبيرة التي واجهها خلال الأعوام الاخيرة في كل مرة يعلن فيها وزير المالية جورج اوزبورن عن موازنة جديدة تتضمن مزيدا من التخفيضات لميزانية الاعانات الاجتماعية.
وكان وزير المالية اعلن يوم الاربعاء الماضي عن اجراءات جديدة تهدف الى توفير نحو اربعة مليارات جنيه استرليني حتى عام 2020 غير ان عددا من نواب حزب المحافظين الحاكم أعربوا عن امتعاضهم من تضمن الموازنة تخفيضات في ميزانية وزارة العمل والمعاشات والتي يخصص جزء منها لدعم مداخيل الأسر الفقيرة والمعاقين.
ويرى محللون ان استقالة ايان دنكن سميث المفاجئة من الحكومة ستتسبب في احراج كبير لرئيس الوزراء المنشغل حاليا بحملته الانتخابية لاقناع الشعب البريطاني بالتصويت لصالح البقاء بالاتحاد الاوروبي خلال الاستفتاءالمزمع اجراؤه في 23 يونيو المقبل.
ويعد دنكن سميث من قيادات حزب المحافظين وأكثرهم تجربة حيث حافظ على مقعده في مجلس العموم منذ عام 1992 حتى انتخب عام 2001 زعيما لحزب المحافظين وقاد حزبه حتى عام 2003 في المعارضة خلال فترة حكم حزب العمال تحت قيادة رئيس الوزراء الأسبق توني بلير.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد