وزير الإعلام يفتتح غداً ملتقى «لي متى زحمة؟!» – المدى |

وزير الإعلام يفتتح غداً ملتقى «لي متى زحمة؟!»

271032_e.png

  ملتقى «لي متى زحمة؟!» يشخص الأزمة ويصف العلاج – الشيخ سلمان الحمود
وضع محاور لإيجاد حلول سريعة واخذ الموافقات عليها بشكل مباشر مع القياديين

ممثل حملة «لي متى زحمة؟!» حسين عاشور يشرح مشوار الحملة

أعلنت الحملة الشعبية الشبابية «لي متى زحمة» عن اقامة ملتقاها يوم غد الاربعاء برعاية وحضور وزير الاعلام والشباب الشيخ سلمان الحمود الصباح في المكتبة الوطنية مقابل قصر السيف في تمام الساعة الخامسة مساءً ويحتوي الملتقى على عدة فعاليات ونقاشات مع ممثلين من وزارة الداخلية والاشغال والمواصلات حيث سيمثل وزارة الداخلية مدير ادارة التنسيق والمتابعة بالادارة العامة للمرور العميد ناصر العنزي، بينما يمثل وزارة الاشغال مدير ادارة تصميم الطرق المهندس مهند الخياط وممثل المواصلات في النقل العام المدير التنفيذي الاول لشؤون النقل والعمليات بشركة النقل العام الكويتية المهندس عادل الحوطي وسيتم وضع محاور لوضع حلول سريعة واخذ الموافقات عليها بشكل مباشر مع القياديين وسيدير الحوار الاعلامي ضاري البليهيس حيث سيكون الحوار مفتوحا بين الحضور والمسؤولين.
ويتضمن الملتقى كلمة لممثل حملة «لي متى زحمة؟!» حسين عاشور يشرح من خلالها مشوار الحملة الشعبية وآخر ما توصلت اليه في ملف حل ازمة الزحمة المرورية التي وعدت الحملة بانجازه منذ انطلاقها حيث سيتم الاعلان عن كيفية تسليم الملف وكيفية تطبيقه وما الخطوات الاخرى للسيطرة على تطبيق الملف وعدم اهماله، ومن ثم سيتم ايصال وجهة نظر جميع المتضررين من الزحمة والذين شاركوا بحلولها مع حملة (لي متى زحمة؟!).
ودعت الحملة الوطنية جميع افراد الشعب الكويتي وكل من يعيش على هذه الارض الطيبة والمتضررين من الزحمة المرورية لحضور ملتقى (لي متى زحمة؟!) يوم غد وذلك للمشاركة الفعلية والفعالة في حل تلك القضية وايصال جميع وجهات النظر حيث سيتم تخصيص وقت محدد للمشاركات لتبادل الاراء وطرح الافكار من اجل الخروج بفائدة لمصلحة الكويت.
واعتذرت الحملة الشعبية الشبابية (لي متى زحمة؟!) من فرضية نسيان بعض الشخصيات التي دعمت الحملة منذ انطلاقها بتكريمهم او دعوتهم للملتقى حيث ان النسيان وارد ولكن بالتأكيد أنه غير متعمد.
وبينت الحملة الشبابية بأن سيتم تكريم من ساهم ودعم وشارك الحملة التطوعية منذ انطلاقها وذلك لموقفهم الوطني مع الحملة والتي ساهم في انجاز ملف الحل والذي سيقدم بالقريب العاجل لحضرة صاحب السمو امير البلاد حفظه الله ورعاه وسيتضمن التكريم جميع القطاعات التي دعمت الحملة وبالاخص مجموعة البيوت العقارية والمشروع الوطني للشباب.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد