دوري أبطال اوروبا – المدى |

دوري أبطال اوروبا

تأهل فريقا (ريال مدريد) الاسباني و(فولفسبورغ) الألماني الى دور الثمانية من دوري أبطال أوروبا بكرة القدم للموسم الحالي بعد فوزهما مساء اليوم الثلاثاء على كل من (ايه اس روما) الايطالي و(غنت) البلجيكي في المباراتين اللتين أقيمتا بافتتاح مرحلة الاياب لدور ال16 .
وجاءت المباراة الأولى التي أقيمت في مدريد مثيرة وحماسية وشهدت العديد من الفرص الضائعة من الفريقين حيث سعى الفريق المضيف لتسجيل هدف كان يكفي لحسم المواجهة في حين حاول الضيوف الأمر نفسه لكن بهدف تغيير المعادلة وإعادة الامل وكادوا أن ينجحوا في ذلك لولا رعونة مهاجميهم الذي أضاعوا فرصا محققة كانت أبرزها اثنتان لنجمهم المصري محمد صلاح.
وفي التفاصيل سيطر الريال على الكرة وكان الاكثر استحواذا والأكثر هجوما وتسديدا على مرمى خصمه الا ان فريق العاصمة الايطالية شكل خطرا كبيرا في هجماته المرتدة التي أربكت دفاع الفريق الاسباني وكادت تقدم المزيد من الاثارة لو استغلت بشكل جيد لكن في النهاية كانت كلمة الفصل للفريق المضيف والأقوى دون أدنى شك لينجح في حسم المواجهة بفوز بهدفين نظيفين ويتأهل الى دور الثمانية من البطولة.
وافتتح النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو التسجيل في الدقيقة 64 عندما لاقى كرة عرضية من البديل لوكاس فاسكيز فسبق الحارس البولندي فوجيتش سيزني اليها وأودعها في سقف الشباك من مسافة تقارب المترين فقط.
وبعد أربع دقائق سجل الكولومبي خاميس رودريغيز الهدف الثاني مستفيدا على أفضل وجه من تمريرة تلقاها من رونالدو نفسه على باب المنطقة من جهة اليسار فتقدم بالكرة وسددها قوية مرت بين رجلي الحارس سيزني ودخلت مرماه.
وكانت مباراة الذهاب التي اقيمت في روما انتهت بفوز الفريق الاسباني بنفس النتيجة.
أما المباراة الثانية التي جرت في ألمانيا فلم ترق الى المستوى المطلوب ولا سيما في شوطها الاول الذي لم ينجح فيه اي من الفريقين بكسر دفاع الآخر فغابت الفرص الواضحة.
وربما يعود ذلك الى ان الفريق المضيف كان مطمئنا الى حد ما للنتيجة فحاول استيعاب خصمه الذي كان يحتاج لتسجيل هدفين نظيفين على أقل تقدير.
الا ان الأداء تحسن في الشوط الثاني وتخلى الفريقان عن حذرهما وأضاعا عدة فرص قبل أن ينجح الفريق المضيف في استغلال إحداها وحسم المواجهة لصالحه بفوز بهدف نظيف.
وسجل الهدف أندريه شورله في الدقيقة 74 بعد تمريرة عرضية من المتألق جوليان دراكسلر فسددها في المرمى من على نقطة الجزاء وهو مندفع من الخلف دون أن يعطي أي فرصة للحارس البلجيكي ماتس سيلز لصدها.
وفي مباراة الذهاب كان الفريق الالماني فاز خارج أرضه بثلاثة أهداف لهدفين.
وتقام غدا الأربعاء مباراتان ضمن مرحلة الاياب يحل في الأولى (باريس سان جرمان) الفرنسي ضيفا على (تشيلسي) الانجليزي وهو فائز في مباراة الذهاب بهدفين لهدف بينما يستضيف في الثانية (زنيت سان بطرسبرغ) الروسي فريق (بنفيكا) البرتغالي وهو يتطلع لتعويض الخسارة بهدف نظيف في البرتغال.
وتستكمل المرحلة الاسبوع المقبل بأربعة لقاءات يقام اثنان منها الثلاثاء ويجمع الاول (اتلتيكو مدريد) الاسباني مع (بي اس في ايندهوفن) الهولندي وهما تعادلا في الذهاب بهولندا من دون أهداف فيما يجمع الثاني (مانشستر سيتي) الانجليزي مع (دينامو كييف) الأوكراني وهو لقاء شبه محسوم بعدما فاز الفريق الانجليزي خارج ارضه بثلاثة اهداف لهدف واحد.
وتختتم المرحلة بإثارة كبيرة يوم الاربعاء بلقاء حماسي سيجمع (بايرن ميونيخ) الألماني مع ضيفه (يوفنتوس) الايطالي وهما متعادلان بهدفين في مباراة الذهاب التي جرت في تورينو بينما يخوض (أرسنال) الانجليزي اختبارا شبه مستحيل أمام (برشلونة) الاسباني في كاتالونيا علما بأن الأخير فاز بالذهاب في لندن بهدفين نظيفين.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد